«الوصفة رقم 7» عوالم سحرية وقيم راسخة - البيان

«الوصفة رقم 7» عوالم سحرية وقيم راسخة

عوالم سحرية.. وفانتازية نوعاً ما، تشكلها أجزاء وحبكة هذه الرواية، حيث تمتزج فيها عوالم البشر بمجموعة مخلوقات خرافية خيالية، ليتكون نهاية ذاك العالم السحري المتمادي بكل آفاق الخيال الرحبة..لتشكل في نهاية الأمر جزيرة «كابوريا» أو ما أطلق عليه المؤلف «بلاد كل الخلق».

ولا تكتفى «الوصفة رقم 7» لأحمد مجدي همام، في مسارها هذا، بالاتكاء على التراث القديم والحكايات الأسطورية والكائنات الخرافية التي ابتدعتها أمزجة البشر على مر العصور، بل يجد فيها القارئ حضوراً لبعض اللمحات من الفنون الحديثة.. وتتكثف تلك الملامح وتتجلى بحضور شخصيات فنية راحلة، كانت في قمة التميز.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات