مفاهيم

«السينما والفولكلور».. علاقة الفن السابع بالتراث

يدخل الناقد زياد فايد، عبر كتابه الجديد «السينما المصرية والفولكلور» منطقة شائكة في الدرس العلمي لآليات توظيف عناصر الفولكلور بتنوعاته الثرية وعلاقته مع السينما.

مثيراً بذلك مجموعة من الأسئلة حول تأثير السينما على غياب عدد من هذه العناصر، فضلاً عن توسعته للمفهوم، حيث يتناول الأسطورة وسطوتها على بعض الأفلام. وتدخلنا المفاهيم التي يطرحها المؤلف الناقد زياد فايد إلى عالمين، الأول هو عالم السينما بوصفها اختراعاً غربياً، له تقنياته وأدواته، أما الثاني فهو عالم الفولكلور وعناصره التي تتسم بالقدم، طارحاً من خلال ذلك سؤالاً عريضاً حول إن استطاع السينمائيون استلهام عناصر الفولكلور أم وقفوا عند حدود التوشية، واستلهام القشور فقط؟ ليقتحم الكاتب وبكل جرأة من خلال هذا السؤال منطقة جديدة في دراسته.

تعليقات

comments powered by Disqus
Happiness Meter Icon