دراسة

تاريخ علم الصوت وإسهام العلماء العرب والمسلمين

يرصد كتاب «تاريخ علم الصوت، تطور الصوتيات وإسهام العلماء العرب والمسلميين فيها»، لمؤلفه الدكتور سائر بصمة جي، تصنيف العلوم عند العرب، منطلقاً من الفكرة السائدة لدى أرسطو إذ صنفها إلى قسمين أساسيين: رياضياتي وطبيعي. ثم يوضح أنه، بشكل عام، تندرج التصنيفات العربية التي قدمها فلاسفة الإسلام للعلوم، ضمن ثلاثة أطر: إطار معرفي (أبستمولوجي):

كتصنيفات الكندي والفارابي وابن سينا، إطار قيمي - أخلاقي: كتصنيفات التوحيدي (رسالة العلوم) وإخوان الصفا (الرسائل) والخوارزمي (مفاتيح العلوم) والأنصاري (إرشاد القاصد إلى أسنى المقاصد) .. وغيرهم الكثير، إطار وجودي (أنطولوجي):

كما عند بعض الصوفية وأصحاب العلوم السرية الباطنية، مثل: جابر ابن حيان.

ويرى المؤلف أيضاً، أنه لم يظهر أثر الصوتيات العربية مباشرة في العلم الأوروبي، كما بالنسبة للبصريات أو باقي الفروع الفيزيائية. ويعود هذا برأيه، إلى أسباب عدة، منها: عدم وجودها في مصنف واحد تسهل ترجمته ونقله.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات