رصد علمي لأسبابها وطرق علاجها الناجع

الاكتئاب والأمراض النفسية

تظل الأمراض النفسية، وتحديداً الاكتئاب، ضريبة الحياة العصرية المتقدمة التي تتقطع فيها الوشائج وتقل إلى حد انعدام الروابط الأسرية التي تمثل مناعة ضد السقوط في براثن دوامة المرض النفسي، التي قد تنتهي بقائمة من الأمراض العضوية.

مسببات وأشكال المرض النفسي كثيرة ومتشعبة وبناء عليه فالعلاج بالضرورة يختلف حسب المرض النفسي، لذلك تأتي أهمية هذا الكتاب الذي يرصد الأمراض النفسية وأنواعها وأسبابها وهل هي وراثية تظهرها ظروف بيئية أم مجتمعية؟ أم نتيجة أسباب أخرى، ثم يختتم الكتاب بتقديم طرق واقعية للعلاج من الأمراض النفسية، خصوصاً الاكتئاب، الذي أصبح أحد الأسباب الرئيسة في إقدام الشباب على الانتحار.

الكتاب الصادر حديثاً تحت عنوان «الاكتئاب والأمراض النفسية» تأليف الدكتور محمد غانم، يحتوي على أبواب عديدة، منها فصل كامل عن الانتحار، وأسبابه، ودوافعه، وكيفية النجاة من السقوط في دوامة الإحباطات التي تقود البعض إلى إزهاق روحه.

يتناول الكتاب في باب آخر المشاكل الأسرية التي تنتج عن العنف الأسري والعناد بين الزوجين، والحرمان العاطفي، والابتزاز العاطفي، والصراعات النفسية، وكلها، كما يذكر الكتاب، تكون سبباً في ظهور أمراض نفسية لهؤلاء الأشخاص المعرضين لها.

كما يحتوي الكتاب على أبواب تتكلم عن فوبيا الزواج، والحب من أول نظرة، الثبات الانفعالي، مشاكل السن بين الزوجين، والتحرش الجنسي بالأطفال.

وفي تقديمه لكتابه، يقول المؤلف الدكتور محمد غانم: إذا أردنا تفصيلاً أكثر لأسباب المرض النفسي فإننا سنجد ثلاث مجموعات من الأسباب تتضافر معاً حتى تسبب المرض، أولها الأسباب البيولوجية، مثل العوامل الوراثية، وإصابات الدماغ، والتهابات الجهاز العصبي، والمواد المؤثرة كمواد الإدمان والأورام وغيرها. بينما تشمل الأسباب الأخرى المسببة للمرض النفسي العوامل النفسية مثل الشخصية، والذكاء، والقدرات المعرفية، وكيفية التفكير وغيرها.

وتعد العوامل الاجتماعية أيضاً أحد المسببات المهمة للمرض النفسي، فكما يقول المؤلف، تشمل هذه العوامل الاجتماعية البيئة التي يعيش فيها الفرد، كالأسرة، والعلاقات الزوجية، وعلاقات العمل، ومدى الانفتاح أو الانغلاق المجتمعي.

كما يتطرق الكتاب لبعض الشخصيات التي تسبب الكثير من المتاعب، والمشاكل النفسية لمن يتعاملون معها. ومن نماذج هذه الشخصيات: الاستفزازية والكتومة، والمترددة، والمتسلطة، والضعيفة، والبخيلة.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات