الخيال العلمي ممزوجاً بالتفاصيل التقنية

«جسر الديجيتال»

الرواية الصادرة حديثاً تحت عنوان «جسر الديجيتال»، للكاتب ميشيل حنا، تعتبر من روايات أدب اليافعة والناشئين، وتدور أحداثها في أجواء يمتزج فيها الخيال العلمي بالتفاصيل التقنية لعوالم الكمبيوتر والإنترنت.

بطل الرواية هو «هيثم»، فتى في الثالثة عشرة من عمره، يتعرض لمجموعة كبيرة من الأحداث الغريبة، ما بين ديدان تهاجم غرفته ليلاً، وصديق يختفي داخل جهاز الكمبيوتر، ووجه مرعب يطارده في كل مكان، ويكون عليه أن يعتمد على نفسه لحل هذه المعضلات العجيبة.

وميشيل حنا، كاتب مصرى، يكتب المقال والقصة القصيرة والقصة المصورة والسيناريو، له أكثر من خمسة عشر كتاباً متنوعة المجالات، حصل على العديد من الجوائز في مجالي القصة القصيرة والتصوير الفوتوغرافي.

ومن أجواء الرواية: «بدأ هذا الأمر منذ ثلاثة أيام، عندما فتحت رسالة جاءتني بالبريد الإلكتروني من عنوان لا أعرفه، ولم يكن بها سوى صورة لهذا الوجه: رأس كبير وعينان حمراوان يسيل منهما الدم، ولسان مشقوق كالأفاعي، وجلد متغضن، وأنف مدبب، وأسنان حادة كالخناجر، وشعر ثائر غجريّ. وكانت تحت الصورة كلمة طويلة بحروف لاتينية لم أستطع أن أقرأها. شعرت بالفزع عندما رأيت الصورة. ليس قلبي رهيفا كما قد تظنون، لكن الوجه كان كئيبا ومقبضا بشكل لا يصدق، خاصة عينيه الداميتين اللتين كانتا بلا بؤبؤ».

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات