«مواده المظلمة».. رحلة في العوالم المتوازية

نجحت أعمال الروائي والمسرحي البريطاني فيليب بولمان في تحقيق جوائز عالمية مرموقة كرّستها في مصاف الأدب كجائزة «كوستا» للكتب، التي أحرزتها رواية «منظار الكهرمان»، وفازت رواية «الأضواء الشمالية»، التي عرفت أيضاً باسم «البوصلة الذهبية» ضمن الملحمة الثلاثية «مواده المظلمة» ضمت «السكين البارع» و«منظار الكهرمان» بميدالية كارنيجي لأدب الخيال الموجه للأطفال في المملكة المتحدة في 1995، وتحولت الثلاثية إلى عدد من الأعمال الفنية المختلفة، التي تروي قصة تنقل الطفلين «ليرا بيلاكوا» و«ويل باري» عبر سلسلة من العوالم المتوازية:

طباعة Email
تعليقات

تعليقات