«جلجامش».. تحفة أدبية أسرت العالم

بالخط المسماري المنقوش على 11 لوحاً من الطين، حفرت أحداث «جلجامش» قصة بشرية بكاملها. ومن بين حطام نينوى، ظهرت رموز التحفة العالمية التي اكتُشفت قبل الإلياذة بألف عام متجهةً إلى الأبدية الأدبية، فتُرجمت إلى لغات العالم واحتلت موقعاً ليس بفانٍ في محيطات الأدب وغابات الفن السابع بشتى ألوانه.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات