دراسة

«البحث عن الإنسان».. سلَّم الحضارة ورقي المجتمعات

«بعد سبعة آلاف سنة ويزيد من الحضارة، استطاع الإنسان أن يعيش أفضل من أسلافه، وهذا ما يجعل الإنسان المعاصر أكثر سعادة من ملك حكم في العصور الحجرية» هذه المقولة هي حجر الزاوية في كتاب «البحث عن الإنسان.. التقنية، الهوية» لمؤلفه الدكتور خالد عزب.

يحتوي الكتاب عدداً من الموضوعات المهمة المتعلقة بالحضارة ونشأتها منها: «الإنسان، تقنيات التحكم، الهوية، كيف يغير التقدم المجتمعات، العقل النقدي، علم الجدل والمناظرة، إلى أين نحن؟».

ويرى الكاتب أن كل الدول في النهاية تقوم على التسلسل الهرمي للمجتمع، عكس القبيلة أو المجتمع البدائي، الذي يوجد فيه مستوى واحد من السلطة. ومن خلال هذه الدراسة يمكن فهم المستويات التي تتدرج عبرها البشرية في سلم الحضارة والرقي.

تعليقات

تعليقات