«مؤثرات عربية وإسلامية في الأدب الروسي»

يوثق كتاب مؤثرات عربية وإسلامية في الأدب الروسي، لمؤلفته الدكتورة مكارم الغمري، للوسائط والقنوات التي عبرت من خلالها مفردات التراث الحضاري العربي الإسلامي إلى الثقافة الروسية، والتي استقى من خلالها الأدباء الروس تصوراتهم عن الشرق العربي.

وتكشف المؤلفة عن ماهية «المؤثرات العربية الإسلامية» في الأدب الروسي وأهميتها بالنسبة لطريق تطور هذا الأدب من خلال التوقف عند إنتاج الأدباء: الكسندر بوشكين وميخائيل ليرمونتوف وليف تولستوي وإيفان بونين. كما يتناول الكتاب جانباً من تأثير الثقافة العربية في إبداع شاعر الحداثة نيكولاي غوميليوف، وتتيح دراسة المؤثرات العربية والإسلامية في إنتاج هؤلاء الأدباء، فرصة التعرف على الأهمية الفنية والفكرية التي لعبتها المؤثرات العربية والإسلامية بالنسبة للأدب الروسي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات