توثيق

«ذكرياتي».. سميحة أيوب تروي محطات حياتها

يمثل الكتاب وثيقة تؤرخ لمرحلة مهمة في تاريخ الفن المصري، خاصة أن مؤلفته عاشت فترة مهمة في تاريخ الفن والإبداع وكانت فاعلة فيها. إذ، تسرد الفنانة سميحة أيوب الملقبة بـ«سيدة المسرح العربي» عبر كتابها هذا، والذي صدر في طبعته الثانية تحت عنوان «ذكرياتي»، جملة من ذكرياتها في المسرح والفن والحياة. وعبرت المؤلفة عن ذلك في مقدمة الكتاب بقولها: «لست أدري من أين أبدأ ؟ هل من البدايات ؟ وهل ما أكتب سيجد صدى عند القارئ ؟».

وتوضح الفنانة أنه ربما هناك في الذاكرة تواريخ تستطيع أن تدونها، والباقي في الأعماق والذاكرة، ولو أن الذاكرة يمكن أن تسقط أحداثاً، وربما تسقط أشخاصاً أيضاً. ولكن الكاتبة تحكي فعلياً، عن ذكريات جمة، ولذا فهي لا بد أن تذكر أشخاصاً كانوا معها فأصبحوا طيبين أو بمعنى أصح، عندهم هدنة مع النفس.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات