من يتأثر أكثر بالانفصال ... الرجال أم النساء؟

ت + ت - الحجم الطبيعي

لا شك أن الانفصال من أكثر الأشياء صعوبة، خصوصاً عندما يتعلق الأمر بالعلاقات الزوجية ... لكن ... من الأكثر تأثرا الرجل أم المرأة؟

بغرض الإجابة عن هذا السؤال قام مجموعة من الباحثين بإجراء دراسة وضعت ما يقارب 5700 شخص من الرجال والنساء يعودون إلى 96 دولة قيد الدراسة لتقييم تأثرهم الجسدي والنفسي الناتج عن حالات الانفصال، وتم التقييم وفقاً لمؤشر من 1 إلى 10 على أساس أن الرقم 10 أقصى درجات الألم الناتج عن هذا الانفصال.

وأشارت النتائج إلى أن النساء اللواتي تعرضن للصدمات العاطفية الأكثر شدة عند الانفصال مقارنة بالرجال.

وبالرغم من كون النساء هم الأكثر تأثراً إلّا أن النتائج أظهرت قدرة أعلى لديهن على التعافي من آثار الانفصال والعودة للحياة الطبيعية بشكل أكثر صلابة، بينما الرجال لم يتعافوا بشكل كامل، بل فقط تخطوا الموضوع.

يقول أحد مؤلفي الدراسة " يخسر الناس وظائفهم، يرسب الطلاب في صفوفهم، وتنشأ العلاقات وتنتهي بشكل أو بآخر لذا من المهم فهم السلوكيات البشرية والآثار التي تترتب على الحزن والصدمة لمعرفة أساليب التكيف معها للحد من السلبيات النفسية التي قد تتبعها.

طباعة Email