00
إكسبو 2020 دبي اليوم

الملح ليس المتهم الوحيد في ارتفاع ضغط الدم

ت + ت - الحجم الطبيعي

بحث جديد يظهر بأن نقص البوتاسيوم وليس فقط زيادة الملح في النظام الغذائي يقود لارتفاع ضغط الدم، ووجد الباحثون بأن الفتيات المراهقات اللواتي تناولن البوتاسيوم بكميات عالية خلال حياتهن انخفض لديهن خطر ارتفاع ضغط الدم في مراحلهن العمرية اللاحقة.

وترى الدكتورة لين مور من كلية الطب في جامعة بوسطن بأن التأثير الكلي على ارتفاع ضغط الدم لا ينتج عن الصوديوم وحده وإنما يلعب نقص البوتاسيوم دوراً آخر في ارتفاع ضغط الدم.

وتوصي منظمة الصحة العالمية الناس بعدم استهلاك ما يزيد على 2000 ملغ من الصوديوم يومياً، كما أن المبادئ التوجيهية الحالية للأميركيين توصي بما لا يتجاوز 2300 ملغ للأفراد الأصحاء الذين لا تتجاوز أعمارهم 50 عاماً.

وتشمل الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم البطاطا، والبطاطا الحلوة والموز وصلصة الطماطم، والخضروات الخضراء والحمضيات والأسماك واللبن والحليب الخالي من الدهون.

وقد شملت الدراسة 2185 فتاة في سن 9-10 أعوام، وتم متابعتهن لمدة عشر سنوات وسؤالهن عن استهلاكهن للأطعمة الغنية بالبوتاسيوم، وقد أظهرت النتائج تسجيلات أكثر إيجابية لضغط الدم الانقباضي والانبساطي عند الفتيات اللواتي تناولن كميات أكبر من البوتاسيوم.
 

طباعة Email