هيئة الطرق والمواصلات تدعم «يوم لدبي» بمبادرة كسوة خير

في إطار مبادرة «يوم لدبي»، التي أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس المجلس التنفيذي، نظمت هيئة الطرق والمواصلات في دبي مبادرة «كسوة خير» في دبي فيستيفال سيتي، وهي ضمن عدد من المبادرات النوعية التي تعتزم الهيئة إطلاقها، لتعزيز مبادرة «يوم لدبي» الإنسانية، التي تسعى لترسيخ روح التطوع في مجتمع الإمارات بشكل غير تقليدي.

وقالت موزة المري، مدير إدارة التسويق والاتصال المؤسسي بقطاع خدمات الدعم الإداري المؤسسي في الهيئة:

إن المبادرة المبتكرة «كسوة خير»، التي تم تنظيمها في دبي فيستيفال سيتي، هدفت إلى مساعدة الشرائح المحتاجة والمعوزة في الدول الفقيرة، من خلال الاستعانة بجهود المتطوعين من داخل الهيئة ورواد دبي فيستيفال سيتي للعمل على إعادة تهيئة الملابس وإعادة تدويرها والخاصة بمفتشي المواقف وسائقي الحافلات ومركبات الأجرة والكوادر الفنية، التي تم تبديلها بعد اعتماد الهوية الجديدة للزي الرسمي، حيث قام المتطوعون، عبر أدوات تم توفيرها في منصة الفعالية، بفرز هذه الملابس، على أن يتم توزيعها، بالتنسيق مع شركة جلوبال تيكستايلز- م م ح «Global Textile FZE، على الفئات المحتاجة بالدول الفقيرة.

وأضافت: إن الهيئة بصدد استحداث مبادرات أخرى لدعم «يوم لدبي» منها تطوير مبادرة «باص الخير» الرمضانية التي أطلقتها منذ عام 2011 بغرض توزيع وجبات إفطار يومياً في منطقتين أو ثلاث طوال شهر رمضان، بالتعاون مع «بيت الخير»، حيث سيتم العمل على تعميم «باص الخير» على أيام عيد الفطر وعيد الأضحى المباركين، وكذلك موسم العودة للمدارس.

تعليقات

تعليقات