إطلاق الدورة الرابعة من حاضنة معاً الاجتماعية

أعلنت هيئة المساهمات المجتمعية - معاً عن إطلاق الدورة الرابعة من حاضنة معاً الاجتماعية التي تركز على البيئة وتطبيقاتها العملية بهدف إتاحة الفرصة لروّاد الأعمال الاجتماعيين لإيجاد حلول مستدامة لحماية البيئة ومواردها في إمارة أبوظبي، ضمن مواضيع أساسية تتضمن الحفاظ على التنوع البيولوجي والمواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد وإعادة التدوير والسياحة البيئية المستدامة في أبوظبي.

ويندرج موضوع «البيئة» ضمن الأولويات الاجتماعية التي حددتها دائرة تنمية المجتمع في أبوظبي، وتشجع هيئة معاً رواد الأعمال الاجتماعيين على ابتكار حلول تتناول موضوع الدورة الحالية، بهدف الحفاظ على التنوع البيولوجي وخفض استهلاك المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد وإعادة التدوير وتعزيز السياحة البيئية في أبوظبي.

وستختار الهيئة الفرق المتأهلة ضمن القائمة المختصرة التي ستضم عشرة فرق فائزة وستتم متابعة آلية تطوير أفكارهم وإدخالها حيز التنفيذ وفق استراتيجية مدروسة تحدث أثراً بيئياً إيجابياً مستداماً.

وتستثمر هيئة معاً أكثر من مليوني درهم إماراتي لتمويل الدورة الرابعة ودعم رواد الأعمال الاجتماعيين، الذين سيخضعون لبرنامج تدريبي مدته 90 يوماً بهدف تطوير أفكارهم المبتكرة وتحويلها لمشاريع اجتماعية ذات عائد اقتصادي.

وقالت سلامة العميمي، مدير عام هيئة المساهمات المجتمعية – معاً: «تعد حاضنة معاً الاجتماعية أحد محاور الهيئة الرئيسة التي تسعى لتمكين رواد الأعمال الاجتماعيين الناشئين، ما يساهم في دعم القطاع الثالث في الإمارة، ومعالجة التحديات وفقاً للأولويات الاجتماعية المحددة في أبوظبي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات