دبي تحتفي بالمناسبة عبر باقة من الفعاليات المميزة

تحتفي دبي باليوم الوطني الـ49 لمملكة البحرين وذكرى تولي العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى آل خليفة مقاليد الحكم، كما تشارك الشعب البحريني أفراحه بهذه المناسبة الوطنية الغالية على قلوب الجميع بتنظيم مجموعة من الفعاليات المميزة في مختلف أرجاء الإمارة، إلى جانب التفاعل على المنصات الرقمية ومواقع التواصل الاجتماعي وغيرها من الوسائل الأخرى وذلك تأكيد على عمق العلاقات التاريخية التي تربط بين دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين والتي تمتد جذورها لعقود طويلة.

مهرجانات

وتعتبر دبي الوجهة الأمثل للعائلات الخليجية وكذلك الزوار من مختلف دول العالم لقضاء العطلات بها، لاسيما خلال هذه الفترة التي تشهد بها المدينة تنظيم العديد من الفعاليات والمهرجانات خلال موسم الأعياد، وذلك مع الالتزام التام بالإجراءات الوقائية بما يضمن صحة وسلامة الجميع.

وتتزامن المناسبة التي تصادف 16 من ديسمبر من كل عام مع استعدادات دبي لإطلاق مهرجان دبي للتسوق في 17 ديسمبر والذي تستمر فعالياته حتى 30 يناير 2021.

وتقدّم دبي لزوارها الكثير من الخيارات والتجارب بما تزخر به من معالم سياحية، ومناطق جذب ووجهات ترفيهية، ومراكز تسوّق راقية، وعروض مذهلة، كما ستكون فرصة مميزة لحضور الحفل الافتتاحي لمهرجان دبي للتسوق وعروض الألعاب النارية.

وجهة

وقال أحمد الخاجة، المدير التنفيذي لمؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة: «أتقدم بأسمى آيات التهاني والتبريكات إلى قيادة مملكة البحرين الشقيقة وإلى شعب البحرين الـوفي بهذه المناسبة السعيدة أعادها الله على البحرين وشعبها بالخير والبركات. وتأتي الاحتفالات بهذه المناسبة للتأكيد على متانة العلاقات الأخوية بين الشعبين الشقيقين، وذلك في الوقت الذي تشهد فيه البحرين إنجازات عظيمة، ونهضة في شتى الميادين، متمنين لأشقائنا كل الخير والتقدم والازدهار».

وأضاف الخاجة: «لطالما كانت دبي الوجهة المفضلة للأشقاء من دول مجلس التعاون الخليجي، ولا شك أنها ستستقطب أعداداً متزايدة منهم لاسيما في ظل نجاح المدينة بإعادة فتح أنشطتها الاقتصادية بشكل تدريجي واستقبال السياح الدوليين، مع حرصها على اتباع الإجراءات الوقائية في مختلف نقاط الاتصال المباشر مع الجمهور».

وأشار إلى أنه وفي إطار استئناف استضافة وإقامة الفعاليات في المدينة، تستعد مؤسسة دبي للمهرجانات والتجزئة لإطلاق مهرجان دبي للتسوق الذي يندرج تحت تقويم دبي السنوي لقطاع التجزئة 2021 وينطلق غداً داعياً السياح لاسيما من دول المنطقة لزيارة دبي خلال هذه الفترة والاستمتاع بالأجواء الاحتفالية بما فيها العيد الوطني لمملكة البحرين، وكذلك الاحتفال الافتتاحي للمهرجان، علاوة على الاستفادة من العروض الترويجية التي تقدمها المحلات التجارية مع فرص الفوز بجوائز قيمة.

وسيستمتع الجمهور والزوار بمشاهدة أبرز معالم دبي وهي مضاءة بألوان علم مملكة البحرين ومن بينها برج العرب من الساعة 7 حتى الساعة 10 مساء وبرواز دبي من الساعة 7 حتى الساعة 9 مساء، كما سيتم إطلاق عرض «تخيل» في دبي فستيفال سيتي بمفهوم هذه المناسبة الوطنية السعيدة، بالإضافة إلى قيام إحدى الفرق الشعبية بتقديم عروضها أمام الجمهور بتاريخ 16 ديسمبر.

عروض

سيكون أمام زوار مراكز التسوق الفرصة لمشاهدة عروض الفرق الشعبية اليوم وغداً والتي تشمل في اليوم الأول كلاً من ديرة سيتي سنتر، ومردف سيتي سنتر، ومول الإمارات، وابن بطوطة مول، ودبي فستيفال سيتي مول، بينما يمكن مشاهدتها في اليوم الثاني في ممشى الخوانيج، وسيتي ووك، وذا بييتش، والسيف، وذي بوينت. وتتضمن الأنشطة أيضاً تقديم التهاني على المنصات الرقمية ومواقع التواصل الاجتماعي وكذلك على شاشات هيئة الطرق والمواصلات في الشوارع الرئيسية بالمدينة، حيث ستنتشر هذه التهنئة في حوالي 5000 موقع في مختلف أنحاء المدينة بما فيها محطات مترو دبي، ومحطات الباصات وسيارات الأجرة. كما يمكن للمتسوقين الاستفادة من التخفيضات والعروض الترويجية التي تقدمها المحلات التجارية.

سلامة

يذكر أن دبي تحرص ومنذ إعادة فتح أنشطتها الاقتصادية بشكل تدريجي وكذلك استئناف استقبال السياح من عدة وجهات عالمية اعتباراً من 7 يوليو الماضي على تطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة والالتزام بالإجراءات الوقائية في مختلف نقاط الاتصال المباشر مع الجمهور وزوارها لضمان صحتهم وسلامتهم. حيث أطلقت ختم «دبي الضمانة»، الذي يتعاون في تطبيقه «دبي للسياحة»، ودائرة التنمية الاقتصادية «اقتصادية دبي»، و«بلدية دبي» الذين يمنحون بدورهم هذا الختم للفنادق، ومراكز التسوق والمحال التجارية، والمطاعم والمقاهي، والوجهات السياحية والترفيهية التي تظهر امتثالاً كاملاً بإرشادات الصحة والسلامة والبروتوكولات الوقائية المعمول بها في عموم الإمارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات