تفاصيل الإحاطة الإعلامية لحكومة الإمارات حول مستجدات كورونا

عقدت حكومة الإمارات الإحاطة الإعلامية الدورية لاستعراض مستجدات الوضع الصحي في الدولة وإلقاء الضوء على الأرقام والإحصاءات التي تعدها الأجهزة الطبية المسؤولة عن جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" والتي تحدث فيها الدكتور عمر الحمادي، المتحدث الرسمي للإحاطة.

و استعرض د.عمر عبدالرحمن الحمادي، بعض الاحصائيات والأرقام لمستجدات الوضع الصحي خلال 7 أيام بداية من 9 ديسمبر ولغاية 15 ديسمبر الجاري: 

وقال الحمادي : خلال الفترة ما بين 9 ولغاية 15 ديسمبر، تم إجراء 1,023,607 فحص على مستوى الدولة، وبذلك يبقى معدل الحالات الإيجابية من المعدل الإجمالي 1%.

وأضاف: تم تسجيل  4,728  حالة شفاء خلال الفترة المذكورة، فيما بلغ مجموع حالات الوفيات 26 حالة، بمعدل منخفض يبلغ 0.3% وهو من أقل النسب عالمياً، و وبلغ معدل الوفيات في هذه الفترة 0.3%، الذي يعد من أقل النسب عالمياً مقارنة بكل من الاتحاد الأوروبي والشرق الأوسط وشمال أفريقيا ودول منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.

وعن حصول المتعافين من كوفيد19 على اللقاح قال الحمادي  يعتمد  ذلك على تقييم الطبيب المختص وغالباً الأشخاص الذين كانت لديهم إصابات وأعراض شديدة أو متوسطة استدعت دخولهم للمستشفيات تكونت لديهم مناعة كافية، وحسب الدراسات، الأشخاص الذين كانت لديهم إصابات بسيطة أم لم تظهر عليهم أعراض خلال الإصابة بالفيروس، قد لا يؤدي ذلك إلى ولادة المناعة الكافية. وحصول الأشخاص المصابين بالمرض على التطعيم يعتمد بشكل رئيسي على توصية وتقييم الطبيب المختص.

ودعا الحمادي إلى الاستمرار بنهج التباعد الجسدي وغسل الأيدي وتعقيمها ولبس الكمامات، والحذر عند مخالطة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة، التعاون مطلوب ومهم وخصوصاُ في الأماكن التي قد تحصل فيها تجمعات خلال فترة الإجازات الشتوية والتي تتزامن مع عطلة القطاع التعليمي مما ستزداد الأنشطة الاجتماعية والسياحية. فأبناؤنا الطلبة بحاجة إلى ممارسة الأنشطة ربما للترويح عن النفس مع العائلة والأصدقاء. وندعو الجميع للالتزام بالإجراءات الوقائية واستمرارية اتباع الضوابط.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات