سموه بحث مع مدير «الأغذية العالمي» دور المؤسسات الخيرية في مساعدة الشعوب الفقيرة

محمد بن راشد: نقل 50 ٪ من مساعدات «الأغذية العالمي» عبر مدينة الخدمات الإنسانية في دبي

محمد بن راشد مستقبلاً المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي بحضور منصور بن زايد | تصوير: خليفة اليوسف

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي «رعاه الله»، في قصر الوطن في العاصمة أبوظبي، قبل ظهر أمس، بحضور سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، ديفيد بيزلي المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، التابع للأمم المتحدة.

ونشر سموه عبر حسابه الرسمي في «تويتر» صوراً للقاء، وقال سموه: «أثناء استقبال ديفيد بيزلي مدير برنامج الغذاء العالمي اليوم (أمس).. باركنا جائزة نوبل للسلام.. وشكروا دعم الإمارات لهم والتي تعتبر ضمن أكبر 10 جهات مانحة عالمياً.. بالإضافة لدعمها اللوجستي عبر نقل أكثر من 50% من مساعداتهم الإغاثية لدول العالم عبر المدينة العالمية للخدمات الإنسانية بدبي». وقد تجاذب سموه والمسؤول الأممي أطراف الحديث، حول دور المؤسسات والجمعيات الخيرية والإنسانية في مد يد العون والمساعدة إلى الشعوب والمجتمعات الفقيرة، خاصة في ظل جائحة «كورونا»، حيث تواجه كثير من المجتمعات مشكلات صعبة في الحصول على الدواء والغذاء، في مثل هذه الظروف الطارئة.

وأشاد المدير التنفيذي لبرنامج الأغذية العالمي، بالدور الإنساني الكبير الذي تضطلع به دولة الإمارات تجاه هذه الشعوب المحتاجة للغذاء، وذلك من خلال مؤسساتها وجمعياتها الوطنية الخيرية والإنسانية، التي تصل إمداداتها ومساعداتها إلى مختلف شعوب الدول الفقيرة، دون تمييز، خاصة دول العالم الثالث، والدول الأفريقية تحديداً، مشيراً في هذا السياق، إلى المهام الإنسانية العظيمة التي تقوم بها المدينة العالمية للخدمات الإنسانية في دبي، لجهة مساعدة هذه الشعوب، وتوصيل المواد الغذائية الأساسية لها، جواً وبحراً، بالرغم من صعوبة المواصلات، وحركة الطيران، في ظل الظروف المستجدة.

إشادة

وأعرب بيزلي عن تقديره وبرنامج الأمم المتحدة للأغذية، البالغ، لجهود صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ومتابعته الشخصية لهذا العمل الإنساني النبيل، الذي ينم عن روح الأصالة، وصدق القيم الإنسانية التي تلازم سموه، وقيادة دولة الإمارات المعطاء.

ونوه في ختام حديثه، خلال المقابلة، بأهمية دبي خاصة، ودولة الإمارات عموماً، كمركز لوجستي عالمي، يتم من خلاله إيصال جميع المساعدات الإنسانية إلى محتاجيها حول العالم، دون أي صعوبات أو عراقيل. حضر اللقاء، معالي محمد بن عبد الله القرقاوي وزير شؤون مجلس الوزراء، ومعالي ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة دولة لشؤون التعاون الدولي، وخليفة سعيد سليمان مدير عام دائرة التشريفات والضيافة في دبي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات