«التغير المناخي» تعتمد إعادة الاستيراد من مصر والمجر

اعتمدت وزارة التغير المناخي والبيئة إعادة استيراد بيض التفريخ وبيض المائدة والكتاكيت واللحوم المصنعة من الأبقار والأغنام والماعز والدواجن، كما تم اعتماد فتح باب التصدير للأبقار والأغنام الحية، من جمهورية مصر العربية، وذلك ضمن استراتيجيتها لتعزيز استمرارية سلاسل توريد الغذاء والتوسع في عدد الأسواق المعتمدة للتصدير للدولة.

ويأتي قرار الاعتماد بناء على مجموعة من الاجتماعات - الافتراضية - المتبادلة مع وزارة الزراعة والجهات المعنية عن الرقابة على الغذاء في جمهورية مصر العربية، وعلى خلفية اعتماد المنظمة العالمية للصحة الحيوانية، عدداً من منشآت الدواجن المصرية خالية من مرض إنفلونزا الطيور.

كما اعتمدت الوزارة رفع الحظر عن استيراد الطيور الحية الداجنة من دولة المجر على خلفية استقرار الأوضاع الصحية وانتهاء البؤرة المرضية لإنفلونزا الطيور – وفقاً لإخطار المنظمة العالمية للصحة الحيوانية.

ومن جانب آخر وفي إطار استراتيجيتها لضمان سلامة الغذاء وحماية الصحة العامة أصدرت وزارة التغير المناخي والبيئة 9 قرارات لحظر الاستيراد خلال نوفمبر الماضي وديسمبر الجاري، يختص ثمانية منهما بحظر استيراد الطيور الحية الداجنة والبرية وطيور الزينة والصيصان وبيض التفقيس ومخلفاتها غير المعاملة حرارياً من أوكرانيا، الدنمارك، وكرواتيا، والسويد، وإحدى مقاطعات الجمهورية الفرنسية، والمملكة الهولندية وجمهورية ألمانيا وبعض مقاطعات روسيا، ويختص القرار الأخير بحظر استيراد بيض المائدة ولحوم الدواجن من بعض مناطق المملكة المتحدة.

إخطارات

جاءت قرارات حظر استيراد الطيور الحية الداجنة والبرية وطيور الزينة والصيصان وبيض التفقيس ومخلفاتها غير المعاملة حرارياً على خلفية متابعة فريق عمل الوزارة لإخطارات وبيانات المنظمة العالمية للصحة الحيوانية للإصابات المسجلة بمرض انفلونزا الطيور مرتفع الضراوة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات