«تنمية المجتمع » تتعرف على مقترحات أبناء قرية العائلة لتطوير مرافقها

زار أحمد جلفار، مدير عام هيئة تنمية المجتمع في دبي، قرية العائلة لحضور عرض تقديمي أعده أبناء القرية تضمن مقترحاتهم وأفكارهم لتطوير مرافق القرية وبرامجها الاجتماعية والرياضية والثقافية، وذلك انطلاقاً من حرص هيئة تنمية المجتمع على التعرف على تطلعات أبناء القرية واحتياجاتهم التطويرية.

وتضمن العرض، الذي أعده الأبناء بمهنية عالية وتضمن أفكاراً مبتكرة وصوراً توضيحية لمشاريع تحسينية، اقتراحات لاستثمار مرافق القرية بشكل جديد وطرح برامج تفاعلية تتيح اكتساب أبناء القرية لمهارات جديدة وتسخير هواياتهم وأوقات فراغهم لجعل البيئة المحيطة أكثر جاذبية وفائدة لهم.

وأكد جلفار خلال الزيارة أن استراتيجية هيئة تنمية المجتمع المرتكزة على رؤية القيادة تعتمد بشكل رئيس على إشراك أصحاب المصلحة في التخطيط لمختلف البرامج التطويرية والمشاريع الحديثة، مبيناً أن الغاية الأساسية من تطوير الخدمات هي إسعاد المستفيدين والطريقة المثلى لذلك هي البناء على مقترحاتهم وتطلعاتهم.

وقال جلفار: «يسعدني أن أتعرف على مقترحات أبناء القرية لتطوير برامجها ومرافقها، هذه المبادرة منهم والتي جاءت تحت إشراف ودعم القائمين على القرية، تؤكد أن لدينا شباباً طموحين ومدركين لحقيقة أن التغير ينبع من الإنسان وأنه وحده القادر على تحسين جودة حياته. الأفكار التي تم عرضها اليوم جميعها عملية ومن شأنها إحداث تغيير إيجابي».

وأضاف: «تمكين الشباب والتعرف على مقترحاتهم وأفكارهم يساهم بشكل كبير في طرح نماذج جديدة لخطط التنمية، كما أن مشاركتهم في وضع البرامج والخطط يتيح لهم الاستفادة من الخبرات التراكمية ويمنحنا بلا شك نتائج أفضل وأكثر ملاءمة للمستقبل».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات