لجنة الشؤون الإسلامية تناقش خطة عملها الرقابية

خلال اجتماع اللجنة | من المصدر

عقدت لجنة الشؤون الإسلامية والأوقاف والمرافق العامة في المجلس الوطني الاتحادي، اجتماعها الأول الإجرائي من دور الانعقاد العادي الثاني للفصل التشريعي السابع عشر، بمقر الأمانة العامة للمجلس في دبي، برئاسة خلفان راشد النايلي الشامسي، الذي تم انتخابه «رئيساً» للجنة بالتزكية، كما تم انتخاب جميلة أحمد المهيري «مقرراً» بالتزكية، وذلك وفقاً للمادة 52 من اللائحة الداخلية للمجلس. حضر الاجتماع بالإضافة إلى رئيس اللجنة والمقرر أعضاء اللجنة كل من: حمد أحمد الرحومي «النائب الأول لرئيس المجلس»، وناعمة عبد الرحمن المنصوري، وصابرين حسن اليماحي، وكفاح محمد الزعابي. وقال خلفان راشد النايلي الشامسي إن اللجنة اطلعت خلال اجتماعها على خطة عملها الرقابية خلال دور الانعقاد العادي الثاني من الفصل التشريعي السابع عشر، وعلى الموضوعات العامة ومشروعات القوانين المدرجة على جدول أعمالها، ومن بينها موضوع عام يتعلق بسياسة برنامج الشيخ زايد للإسكان، ومشروع قانون اتحادي في شأن تنظيم اتحاد الملاك.

وأكد أن اللجنة ستعمل جاهدة خلال دور الانعقاد العادي الثاني على الانتهاء من مناقشة الموضوعات العامة ومشروعات القوانين المدرجة على جدول أعمالها بما يصب في مصلحة الوطن والمواطن. وأضاف الشامسي أن اللجنة واصلت خلال اجتماعها مناقشة مشروع قانون اتحادي في شأن تنظيم اتحاد الملاك الذي يتكون من 40 مادة، ويهدف إلى إنشاء وإدارة وتشغيل المرافق المشتركة وصيانتها بشكل دوري.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات