صقر الريسي: عطاء وسلام وتسامح

قال السفير صقر ناصر الريسي سفير الدولة في إيطاليا: «أتشرف برفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى قيادتنا الرشيدة، كما أهنئ أبناء الدولة والمقيمين على أرضها بهذه المناسبة العزيزة على القلوب، فقيم الإخلاص والولاء والانتماء للوطن، ما هي إلا موروث سامٍ عن المغفور له بإذن الله، المؤسس، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، وتعبير عن الترابط الحقيقي بين الوطن والقيادة والشعب، لتظل راية الإمارات خفاقة عالية».

أضاف: «حرصت الإمارات على تعزيز جسور التسامح والسلام في علاقاتها مع الدول، وترسيخ أسس الاحترام المتبادل معها، انطلاقاً من قيم زايد الخير، الذي أرسى مرتكزات السياسة الخارجية على مبادئ ثابتة، ومن أهمها تعزيز السلام العالمي والصداقة والتعاون مع الدول والشعوب كافة، على أساس حسن الجوار والاحترام المتبادل، ورعاية المصالح المشتركة. وتجلى ذلك في «ماراثون زايد السلام»، الذي رعته السفارة في روما، إحياء لعام التسامح، لتتوحّد القلوب على روابط المحبة والأخوة الإنسانية».

وأوضح أن: «الإمارات التزمت منذ تأسيسها بنهج العطاء في المحن والأزمات، والوقوف إلى جانب الدول والشعوب في الأوقات الصعبة، وأكدت جائحة «كورونا» ثبات وأصالة هذا النهج الإنساني. كما شهدنا ذلك من خلال دعم ومؤازرة الدولة للعاملين في القطاع الطبي الإيطالي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات