مسؤولون: اليوم الوطني 49 احتفال بمسيرة الإمارات الريادية

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد مسؤولون أن اليوم الوطني 49 هو احتفال بمسيرة ريادية عظيمة للدولة، لافتين إلى أن المناسبة تأتي في ظل رؤية طموحة تستشرف المستقبل وتستكمل مسيرة البناء والتنمية، ورفعوا أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى قيادة ومواطني دولة الإمارات العربية المتحدة والمقيمين على أرضها الطيّبة بالمناسبة.

وأكد معالي الفريق عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي أن الاحتفال بهذا اليوم التاريخي من كل عام، هو احتفال بمسيرة ريادية عظيمة لدولة تمكنت قيادتها الرشيدة خلال فترة وجيزة من الزمان من تحقيق الرخاء والسعادة لشعبها وللمُقيمين على أرضها الطيبة، لتغدو نموذجاً عالمياً يحتذى به في التسامح والأمن والأمان أمام دول العالم أجمع.

من جانبه، قال معالي مطر محمد الطاير المدير العام ورئيس مجلس المديرين في هيئة الطرق والمواصلات: تحل هذه المناسبة السعيدة، ودولة الإمارات تستعد للخمسين سنة المقبلة، برؤية طموحة تستشرف المستقبل وتستكمل مسيرة البناء والتنمية لتعزيز التنافسية العالمية لدولة الإمارات في مختلف المجالات، مؤكداً أنه على الرغم من التحديات العالمية التي فرضتها جائحة كورونا، فإن دولة الإمارات شهدت تحقيق إنجازات نوعية، أهمها إطلاق «مسبار الأمل» في أول مهمة عربية إلى المريخ لدراسة الطقس والمناخ في الكوكب الأحمر، ونجاح عملية تشغيل مفاعل المحطة الأولى في مشروع محطات «براكة» للطاقة النووية السلمية، وتدشين التشغيل الرسمي لمسار 2020 لمترو دبي، الذي يمتد من محطة جبل علي على الخط الأحمر إلى محطة إكسبو 2020، بطول 15 كيلومتراً، ويضم سبع محطات، بتكلفة بلغت 11 مليار درهم.

بدوره، قال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: نشكر الله عز وجل على ما أنعم به علينا من قيادة لا تدخر جهداً في سبيل رفعة الوطن وتحقيق سعادة المواطنين والمقيمين، تواصل مسيرة التنمية الشاملة والمستدامة التي وضع قواعدها الآباء المؤسسون حتى أصبحت دولة الإمارات واحة للسعادة والرخاء والأمن والأمان، ونموذجاً يحتذى على مستوى العالم في السلام والتسامح وقبول الآخر، يعيش الجميع على أرضها في تناغم كامل وانسجام تام يشاركون في تحقيق الإنجازات للوصول بالدولة إلى المرتبة الأولى في جميع المجالات.

وقال المستشار عصام عيسى الحميدان النائب العام لإمارة دبي: 49 عاماً امتدت عبر عقود مضيئة وحافلة بالنجاحات والإنجازات التي رسم ملامحها الأولى وأرسى دعائمها القائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وسار على دربه صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، الذي قاد مسيرة العطاء والتفاؤل، وبفضل مبادئها الأصيلة وقيمها الراسخة استطاعت دولة الإمارات أن تكون لها الريادة في شتى المجالات وأن تخلق لها مستقبلاً واعداً وتكون ملاذاً وبر الأمان لشعبها والمقيمين على أرضها، أما اليوم بكل حب وفخر نردد عاش اتحاد إماراتنا أعواماً وعقوداً مديدة والجميع في أمانٍ وسلام.

عطاء

وقال اللواء محمد أحمد المري، مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي: نحتفي اليوم بمرور 49 عاماً من عمر الاتحاد وبمسيرة العطاء التي امتدت طوال تلك العقود، فالجميع اليوم يحتفل مواطنين ومقيمين من مختلف الجنسيات للتعبير عن محبتهم واعتزازهم بهذه الأرض الطيبة، فتتوحد فيه مشاعر الحب والوفاء لتراب هذا الوطن الغالي‏، ونستذكر فيه جهود القادة المؤسسين في بناء هذا الوطن على أسس قوية ومبادئ الوحدة والاتحاد، وجعلوا للإنسان الأولوية باعتباره الثروة الحقيقية للوطن التي يجب أن تسخر لها كل الجهود والإمكانات، وهذا ما نراه اليوم في أبناء وبنات دولة الإمارات العربية المتحدة من نماذج رائدة ومشرّفة جعلت الدولة في مصاف الدول المتقدمة عالمياً.

وقال طارش المنصوري مدير عام محاكم دبي: نحتفل اليوم باليوم الوطني التاسع ِوالأربعينَ لدولة الإمارات، رغم كل الصعوبات في ظل مواجهة جائحة كورونا، فإننا قد استطعنا بفضل من الله وقيادتنا الرشيدة إدارة أزمة الجائحة بنجاح، وأثبتت دولة الإمارات أنها في مقدمة الدول التي تميزت بنجاح إدارتها، وأن المناسبة ذكرى غالية على قلوب أهل الإمارات بمرور تسعةٍ وأربعينَ عاماً على الرخاء والازدهار لدولة الاتحاد التي أسسها وبناها رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه وجعلوا أبناء هذا الوطن في أعلى المراتب بين أقرانهم على مستوى العالم.

وأوضح الدكتور لؤي محمد بالهول مدير عام دائرة الشؤون القانونية لحكومة دبي: لقد قام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة على ركائز متينة من التلاحم الوطني، وقوة الإرادة التي مكّنت لمسيرة من الإنجازات والإسهامات في شتى ميادين العطاء الإنساني والحضاري، بفضل رؤية قيادة لا تعرف في صناعة المستقبل مستحيلاً، وشعب يعي مسؤولياته في بناء وطنه، والحفاظ على مكتسباته.

محطة

وقال أحمد بن مسحار، الأمين العام لـ «اللجنة العليا للتشريعات»: تحتفي دولتنا باليوم الوطني التاسع والأربعين الذي يمثل محطة جديدة في مسيرة الريادة والتقدم والرقي التي بدأت مع تأسيس الاتحاد، وتتواصل اليوم في ظل السياسة الحكيمة لقيادتنا الرشيدة التي تقود المكتسبات الحضارية والإنجازات المشرّفة التي قال عنها الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، إنها «تُلاقي إرادتنا جميعاً». وتجمعنا اليوم «روح الاتحاد» الراسخة في وجداننا والمتجذرة في نفوسنا، لتدفعنا قدماً للعمل يداً بيد على إعلاء شأن الإمارات التي قدّمت للعالم نموذجاً متفرّداً في التعايش.

كما أضاف فهد الرئيسي، المدير التنفيذي لـ «ورشة حكومة دبي»: نحتفل اليوم بالذكرى التاسعة والأربعين لتأسيس الاتحاد، الذي قاد مسيرته الوالد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، وحكام الإمارات الأوائل، رحمهم الله، حين أعلن في يوم الثاني من ديسمبر من عام 1971: «يزف المجلس الأعلى هذه البشرى السعيدة إلى شعب الإمارات وكل الدول العربية الشقيقة والدول الصديقة والعالم أجمع معلناً قيام الإمارات دولة مستقلة ذات سيادة وجزء من الوطن العربي الكبير»، فكان الإعلان نواة لبناء مجتمع متماسك تجمعه قيم العطاء والتسامح.

من جهته، قال اللواء خبير راشد ثاني المطروشي، مدير عام الدفاع المدني بدبي: بهذه المناسبة نستذكر باعتزاز المغفور لهم الآباء المؤسسون لدولتنا، الذين وضعوا أسس بناء دولة الرخاء والعطاء والتنمية المستدامة، تلك الأسس الراسخة التي جعلت دولتنا رائدة في مختلف ميادين الحياة الاجتماعية والاقتصادية والعلمية وفق معايير التنافسية العالمية... وصارت منارة للتسامح والتعايش بين مختلف الثقافات والأمم، ومنبعاً للخير الذي لا ينضب، ومصدراً مستداماً لإغاثة المحتاجين في مختلف القارات.

وقال خلفان جمعة بلهول الرئيس التنفيذي لمؤسسة دبي للمستقبل إن الاحتفال باليوم الوطني الـ 49 لدولة الإمارات، يجسد مشاعر الفخر بمسيرة المغفور له الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، والآباء المؤسسين، التي تواصل قيادتنا الرشيدة البناء عليها لتحقيق الريادة لدولة الإمارات وصناعة مستقبل أفضل للأجيال القادمة.

وأكد الدكتور علي بن سباع المري، الرئيس التنفيذي لكلية محمد بن راشد للإدارة الحكومية في تصريح له بمناسبة اليوم الوطني الـ49: إن الثاني من ديسمبر يوم محفور في الذاكرة ومحطة مضيئة لنجاحات وإنجازات باهرة حققتها دولة الإمارات على مدار قرابة نصف قرن من الزمان فهو رمز للوحدة الوطنية والتلاحم بين القيادة والشعب.

وقال وسام لوتاه، المدير التنفيذي لمؤسسة حكومة دبي الذكية: إن اليوم الوطني لدولة الإمارات هو مناسبة عزيزة على قلوبنا جميعاً، نعبر من خلالها عن ولائنا وانتمائنا لوطننا الغالي، وننظر بكل بفخر وامتنان إلى المسيرة التاريخية والاستثنائية التي قادتها دولتنا على مدار 49 عاماً.

وقال يونس آل ناصر، مساعد مدير عام دبي الذكية، المدير التنفيذي لمؤسسة بيانات دبي: في اليوم الوطني الغالي على قلب كل إماراتي وإماراتية، نستذكر مسيرة مؤسسي دولة الاتحاد وعلى رأسهم المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيّب الله ثراه، الذي وحد الجهود على قلب واحد وتحت راية واحدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات