تلفزيون دبي يواكب احتفالات اليوم الوطني الـ 49

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أعلن تلفزيون دبي عن مواكبته لاحتفالات اليوم الوطني التاسع والأربعين لدولة الإمارات العربية المتحدة، من خلال إنتاج وتقديم مجموعة من البرامج والتغطيات الخاصة والفعاليات المباشرة والأفلام الوثائقية التي ترصد كافة جوانب الاحتفال بهذه المناسبة وعلى جميع الأصعدة والمجالات، مواكبة لشعار «روح الاتحاد»، الذي يعكس فكرة الوحدة التي تربط الدولة تحت علم واحد، مستمدة زخمها الإعلامي من رؤية المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ولتستمر تلك الرؤية مع القيادة الحكيمة، وكرابطة للوجوه والأماكن وترابط التاريخ والمستقبل بعد تسعة وأربعين عاماً من العيش معاً، ولتبقى قوة الاتحاد اليوم هي بنفس القوة وتمتد إلى المجتمع العالمي.

تغطية شاملة

وفي هذه المناسبة، قال أحمد سعيد المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الإذاعة والتلفزيون في مؤسسة دبي للإعلام، «بدأ قطاع الإذاعة والتلفزيون بمؤسسة دبي للإعلام، على مدار أسبوع كامل تغطية إعلامية شاملة لاحتفالات يوم الشهيد واليوم الوطني التاسع والأربعين لدولة الإمارات، وذلك عبر استديوهات متنقلة، وبرامج خاصة تتضمن مواد وثائقية وحوارية وإخبارية، تضم كافة إمارات الدولة السبع، حيث تأتي تلك التغطية التلفزيونية الخاصة في إطار حرص تلفزيون دبي بقنواته التلفزيونية والإذاعية والرقمية على مواكبة الفعاليات والأحداث الوطنية، والمشاركة بالاحتفالات التي تعم أرجاء البلاد، إلى جانب الإسهام في تعزيز الانتماء الوطني».

راية التميز

وأكد المنصوري، أن الاحتفالات باليوم الوطني لدولة الإمارات العربية المتحدة، تعتبر بمثابة تجديد ولاء لمبادئ الاتحاد وأصحاب السمو حكام الإمارات والشعب الإماراتي، الذي يعمل على رفع راية التميز على الدوام، ويفخر بالماضي للوصول إلى المستقبل القائم على التجديد في الراهن الحالي، ضمن الرسالة الموكلة كل في مجال عمله وتخصصه، حيث يعمل تلفزيون دبي بقنواته المتعددة، على نقل نبض الشارع الإماراتي في هذه المناسبة المتميزة، وذلك من خلال إبراز الوجوه الإماراتية من الإعلاميين والعناصر الفعالة، إلى جانب النقل والتوثيق والمتابعة بالتنسيق مع القنوات العاملة في الإمارات في بث موحد يبرز أهمية هذه المناسبة الكبرى.

مستعدون للخمسين

بدوره قال علي عبيد الهاملي مدير مركز الأخبار «بدأنا التخطيط لتغطية اليوم الوطني التاسع والأربعين منذ شهر أغسطس الماضي، وذلك لفترة البث الموحد التي توكل إلى مركز الأخبار كل عام، حيث قمنا بإلغاء فكرة استضافة شخصيات داخل الأستوديو وإدارة حوارات معها، واستعضنا عنها بإنتاج مجموعة من التقارير ذات الطابع المتميز المرتبطة بالمناسبة، والربط بينها عبر حوار يجري بين مجموعة من المذيعين والمذيعات»، وأضاف «في هذا العام الذي تحتفل فيه دولة الإمارات العربية المتحدة باقتراب يوبيلها الذهبي، خططنا لأن تكون البداية من «دار الاتحاد» التي أعلن منها قيام دولة الإمارات، والانطلاق إلى قصر الخبيرة في أبوظبي العاصمة، حيث مقر المجلس الوطني الاتحادي لما له من رمزية أسست للشورى في دولة الإمارات منذ قيامها، ثم الانتقال إلى دبي للمواصلة من أمام متحف المستقبل الذي يمثل الفكر الاستشرافي الذي يتمتع به قادة الإمارات، والذهاب بعد ذلك إلى رأس الخيمة لاستكمال الصورة من أمام متحفها، حيث عراقة الماضي الذي تحرص الدولة على المحافظة عليه وعدم الانسلاخ عنه».

وأشار علي عبيد، إلى إنتاج 16 تقريراً ميدانياً، تم تصويرها في 8 مواقع سياحية وتنموية وأثرية، تستعرض 49 عاماً من الإنجازات التنموية والحضارية والإنسانية في دولة الإمارات العربية المتحدة، كما تعكس خطط الخمسين المقبلة، بمشاركة كل المذيعين والمذيعات: محمد سالم، عبد الله سالم، ميرة المهيري، أمل سالم، أثير بن شكر، منى المرزوقي، والمنتجة سعاد بلعون.

صورة وطن

وابتداءً من يوم الخميس (26 نوفمبر)، تابع الجمهور على شاشة تلفزيون دبي، وقناة سما دبي حلقات البرنامج الخاص «صورة وطن» من تقديم محمد الكعبي وصفية الشحي، والبرنامج الوثائقي «تاريخ الإمارات»، فيما ستنضم شاشة تلفزيون دبي وشاشة قناة سما دبي، يوم الأربعاء (02 ديسمبر)، في بث مشترك من «استديو الاتحاد» ابتداءً من الساعة: 07:00 صباحاً، حيث سيتابع الجمهور النشيد الوطني الإماراتي ومجموعة من الأغاني الوطنية، والبرامج الخاصة بهذه المناسبة: من بلادي، الدار وأهلها، تاريخ الإمارات، فخرنا، مستعدون للخمسين، وحلقة خاصة من برنامج «العنوان»، قبل الانتقال إلى أبوظبي لنقل وقائع فعالية «غرس الاتحاد» ابتداءً من الساعة: 18:00 بتوقيت الإمارات، الساعة: 14:00 بتوقيت غرينتش، ليتم العودة بعدها إلى استديوهات مركز الأخبار وتلفزيون دبي لمتابعة الحلقات والبرامج المعدة لهذه المناسبة مثل السهرة الفنية «أغلى وطن»، والحلقة الخاصة من برنامج «إنسايدر بالعربي».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات