محمد الكعبي: علامة مضيئة في تاريخ الأمة

أكد الفريق الركن (م) محمد هلال سرور الكعبي، رئيس اللجنة العليا المنظمة لماراثون زايد الخيري، أنه في مثل هذا اليوم من كل عام تحيي دولة الإمارات العربية المتحدة بكل فخر واعتزاز ذكرى الشهداء الأبرار، الذين ستظل أسماؤهم وتضحياتهم علامة مضيئة في تاريخ الوطن والأمة، وستبقى أبد الدهر ذكرى محفورة بأحرف من نور في وجدان كل أبنائه، وأوضح الكعبي: أن دولة الإمارات بقيادتها الرشيدة تُجسد في هذا اليوم الوطني الكبير نموذجاً مميزاً للتلاحم بين القيادة والشعب، فهذه المناسبة الوطنية ليست مجرد تاريخ نستذكر فيه مآثر الشهيد وإنما هي تعبير عن التقدير والتكريم لرجال بواسل صدقوا ما عاهدوا الله عليه، فجادوا بأرواحهم الطاهرة، للذود عن حماه ضد المتربصين بأمنه وأمانه ولبوا نداء الواجب والمسؤولية الوطنية.

وأضاف الكعبي: سيظل «يوم الشهيد» نبراساً لتنشئة الشباب على قيم التضحية والانتماء وحب الوطن، وتعزيز المعاني والقيم الجميلة .

طباعة Email
تعليقات

تعليقات