استقبل أبو الغيط ومنسقاً أممياً للسلام في الشرق الأوسط

عبدالله بن زايد: حريصون على تعزيز مسيرة العمل العربي المشترك

استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، أحمد أبو الغيط أمين عام جامعة الدول العربية.

جرى خلال اللقاء - الذي عقد في ديوان عام الوزارة بأبوظبي - بحث تطورات الأوضاع في المنطقة ومجمل القضايا على الساحتين العربية والدولية.

كما بحث سموه وأحمد أبو الغيط مستجدات جائحة فيروس كورونا المستجد «كوفيد 19»، وأهمية التعاون والتنسيق بين الدول العربية في مواجهة تداعياته، بالإضافة إلى العمل على دعم الجهود العالمية من أجل التوصل إلى لقاح للمرض وتأمين احتياجات شعوب المنطقة العربية منه. ورحب سموه بأحمد أبو الغيط، مؤكداً حرص دولة الإمارات بدعم ورعاية قيادتها الرشيدة على تعزيز مسيرة العمل العربي المشترك، بما يسهم في تحقيق تطلعات الشعوب العربية في التنمية والازدهار والرخاء.

وأشاد سموه بجهود أحمد أبو الغيط ودور جامعة الدول العربية في تعزيز وحدة الصف العربي وخدمة القضايا العربية.

من جهة أخرى، استقبل سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، نيكولاي ملادينوف منسق الأمم المتحدة لعملية السلام في الشرق الأوسط.

جرى خلال اللقاء - الذي عقد في ديوان عام الوزارة بأبوظبي - بحث سبل دفع عملية السلام الفلسطينية الإسرائيلية وإحياء المفاوضات المباشرة بين الطرفين، بما يسهم في تعزيز الأمن والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.

ورحب سموه بزيارة نيكولاي ملادينوف، مؤكداً أن تحقيق السلام في منطقة الشرق الأوسط يقود المنطقة إلى التنمية والازدهار، ويسهم في تحقيق الرخاء لشعوبها والأجيال القادمة.

كما أكد سموه، حرص دولة الإمارات على تعزيز تعاونها مع منظمة الأمم المتحدة ودعم كافة برامجها وكذلك دعم جهود المجتمع الدولي من أجل إحلال الاستقرار والسلام في العالم أجمع.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات