الرميثي يترأس الدورة الـ 17 لـ«لجنة رؤساء أركان القوات المسلحة بدول التعاون»

ترأس الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي رئيس أركان القوات المسلحة، اجتماع الدورة السابعة عشر للجنة العسكرية العليا لرؤساء أركان القوات المسلحة في دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، بمشاركة الفريق الركن عيد بن عواض الشلوي قائد القيادة العسكرية الموحدة، واللواء الركن أحمد علي آل علي الأمين العام المساعد للشؤون العسكرية، والذي عقد بأبوظبي، عبر تقنية الاتصال المرئي.

وفي بداية الاجتماع، ألقى الفريق الركن حمد محمد ثاني الرميثي، كلمة، رحب من خلالها برؤساء الأركان، مشيداً بحرصهم ودعمهم الكبير لتعزيز مسيرة التعاون، والمضي قدماً بالتكامل العسكري الخليجي المشترك، بين القوات المسلحة بدول مجلس التعاون، على الرغم من التحديات والإجراءات الاحترازية التي فرضتها جائحة «كورونا» (كوفيد 19).

وأعرب عن شكره وتقديره للجهود التي تبذلها الشؤون العسكرية بالأمانة العامة، في التحضير والتنسيق لاجتماعات العمل العسكري الخليجي المشترك.

من جانبه، أكد الأمين العام المساعد للشؤون العسكرية، في كلمته، أن اجتماع اللجنة العسكرية العليا، يأتي لإقرار بعض القرارات، ورفع التوصيات التي تسهم في دفع مسيرة التكامل الدفاعي بين القوات المسلحة بدول مجلس التعاون لدول الخليج العربية، ووجّه الشكر والتقدير لرؤساء الأركان بدول المجلس، على توجيهاتهم وجهودهم البناءة، ودعمهم الدائم والمستمر لمنجزات العمل العسكري الخليجي المشترك.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات