1.1 مليون معاملة إلكترونية أنجزتها «بلدية عجمان» خلال 10 أشهر

بلغ عدد المعاملات الإلكترونية التي أنجزتها دائرة البلدية والتخطيط في عجمان خلال 10 أشهر 1107059 معاملة إلكترونية وبلغ عدد المستفيدين منها 190187متعاملاً، وشهد العام الحالي إطلاق 39 خدمة رقمية ليرتفع إجمالي عدد الخدمات الرقمية المقدمة لجمهور المتعاملين إلى 150 خدمة عبر الموقع الرقمي ومنصات الهواتف الذكية، وضاعفت الدائرة جهودها خلال جائحة كورونا من أجل استمرارية الخدمات.

وقالت هند سالم الشامسي، مديرة إدارة تطوير الخدمات الذكية في دائرة البلدية والتخطيط، لـ«البيان»: بذلت الدائرة جهوداً مضاعفة من أجل تطوير الخدمات الذكية ضمن الخطة الاستراتيجية نحو التحول الرقمي الشامل وإنجاز كافة الخدمات رقمياً وضمان استمرارية الأعمال، وبهدف مواكبة التطور التكنولوجي عالمياً في شتى المجالات وتحقيق أعلى مستويات رضا المتعاملين، والتي جاءت استجابة لتوجيهات الشيخ راشد بن حميد النعيمي رئيس الدائرة، وفي إطار حرص دائرة البلدية والتخطيط على صحة وسلامة المجتمع.

وذكرت أن الإدارة تتمتع بجاهزية متكاملة من خلال توفير منصة تقنية تم تسخير أفضل التقنيات الحديثة والآمنة والمطبقة عالمياً لضمان استمرارية الأعمال على مدار الساعة، والتي تخدم متطلبات الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث للارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للعاملين والمتعاملين وضمان استمراريتها.

ولفتت إلى أن منصة الأعمال تم تجهيزها منذ عام 2014 وفقاً لأفضل الممارسات العالمية مما يزيد من مرونة قدرات تكنولوجيا المعلومات على العاملين، من خلال تبسيط الإجراءات وتقليل الوقت والجهد على الموظفين، وتمكينهم من العمل عن بُعد بشكل آمن وسهل مع عدم تأثر زمن تقديم الخدمة وجودتها وتميزها، وتقديم خدمات الدعم التقني بشكل مثالي للمتعاملين، ويأتي هذا الإجراء تعزيزاً لسلسلة التدابير الوقائية والاحترازية التي تتبعها الحكومة الرشيدة لضمان سلامة وصحة مواردها البشرية وللحد من انتشار فيروس كورونا المستجد.

وذكرت أن إدارة تطوير الخدمات الذكية ساهمت في التسهيل على العاملين والمتعاملين من إنجاز مهامهم بكل سهولة ويسر في ظل أزمة كورونا، من خلال إطلاق مبادرة التحول الرقمي لخدمات مركز سعادة المتعاملين التي تم من خلالها إنجاز تحويل عدد 39 خدمة تقليدية إلى خدمات رقمية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات