شرطة دبي تؤهل خبراء دوليين لإعداد تقارير الحوادث

أعلنت القيادة العامة لشرطة دبي، عن اعتماد خطة لإعداد خبراء دوليين من ضباط وضباط صف من العاملين في الإدارة العامة للمرور، للحصول على شهادة الاعتماد الدولي في مجال تخطيط وإعداد تقارير الحوادث المرورية، من مفوضية «إكتار» «ACTAR»، الخاصة بترخيص خبراء حوادث السير.

وأكد اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين مساعد القائد العام لشؤون العمليات أن «اعتماد الخطة لإعداد الخبراء الدوليين، جاء بتوجيهات من معالي الفريق عبد الله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، للحصول على شهادة الاعتماد الدولي من مفوضية «إكتار»، مشيراً إلى أن تأهيل خبراء دوليين في مجال تخطيط وإعداد تقارير الحوادث المرورية من مفوضية «إكتار»، يُسهم في تخطيط وإعداد تقارير الحادث المروري، وفق معايير علمية مُعتمدة ودقيقة، وذلك للمساهمة في الكشف الدقيق عن أسباب الحوادث، وخاصة الجسيمة، إضافة إلى تطوير منظومة العمل المروري.

خطة

وأضاف اللواء الزفين أن «شرطة دبي تهدف من خلال اعتماد خطة إعداد الخبراء الدوليين، إلى تأهيل شخصين سنوياً من ضباط وضباط صف من مرتب الإدارة العامة للمرور، لا سيما أنها بدأت في تأهيل 8 من منتسبيها، لاجتياز الاختبار خلال الأيام القادمة».

وأوضح اللواء الزفين أن «مفوضية ترخيص خبراء حوادث السير «ACTAR»، سترسل خبراء إلى دبي قريباً، لعقد الاختبارات الخاصة بالعضوية، لتكون دولة الإمارات العربية المتحدة، من الدول المُعتمدة، التي يتم فيها عقد اختبارات الحصول على شهادة الاعتماد الدولي، وإعداد خبراء الحوادث المرورية في إعداد بناء الحوادث المرورية، وإعداد تقارير الحوادث المرورية، مؤكداً أن شرطة دبي، أول جهة شرطية عربية تعقد اختبارات الخاصة بالمفوضية، كونها أول جهة شرطية في الوطن العربي، لديه عضوية فيها».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات