سفيرة كندا بالإمارات: معاهدة السلام خطوة جريئة

أكدت مارسي غروسمان سفيرة كندا لدى دولة الإمارات أن معاهدة السلام الإماراتية- الإسرائيلية خطوة جريئة في مسار المساعي الدبلوماسية الساعية، لإعادة تثبيت دعائم السلام في المنطقة برمتها. وأكدت السفيرة لصحيفة «جيروسالم بوست» الإسرائيلية: «إنه لفخر عظيم على الصعيد الشخصي بأن أكون موجودة هنا في أوقات كهذه». وشهدت غروسمان عام 2019 الإعلان عن مشروع البيت الإبراهيمي، وزيارة البابا فرانسيس لإمارات السلام والتسامح. وأشارت غروسمان في الإطار إلى أنه مع الإعلان عن توقيع معاهدة السلام بين الإمارات وإسرائيل شهدت على مسيرة متواصلة من بناء العلاقات، وكنت أتوقع على الدوام شيئاً ما. وتعتبر غروسمان المحاطة من موقعها الدبلوماسي بعالم من الرجال أن الحكومة والهيئات الرسمية الإماراتية تبلي على نحو أفضل بكثير من بقية الدول المجاورة لناحية المساواة بين الجنسين. وتعتقد أنه بوجود وزيرات فاعلات في حكومة الإمارات فإن ذلك تسجيل لموقف بارز للإمارات عالميا.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات