تركيب 4 آلاف كاشف حرائق بالمساكن الحكومية بالشارقة

أكد الدكتور المهندس خليفة مصبح الطنيجي رئيس دائرة الإسكان في الشارقة أنه تم تركيب كاشف الحرائق لـ4 آلاف و2 من المساكن الحكومية بالشارقة وربطها مباشرة بغرفة العمليات بإدارة الدفاع المدني بالشارقة، كما أنه في حال حدوث حريق يتم الاتصال مباشرة بالأرقام الموجودة ضمن قاعدة البيانات لصاحب المسكن والذي في حال عدم الرد في 90 ثانية يتم توجيه البلاغ مباشرة إلى غرفة العمليات بالدفاع المدني، وبالتالي تحريك الآليات إلى موقع الحريق.

جاء ذلك في مداخلة له عبر برنامج البث المباشر من إذاعة الشارقة للحديث عن توجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة بتركيب أجهزة الإنذار المبكر عن الحرائق في المساكن الحكومية في إمارة الشارقة، وربطها بنظام إلكتروني مركزي لاستشعار الحريق، حيث أكد أنه لولا جائحة كورونا التي أدت إلى تباطؤ الأعمال لتجاوزنا ذلك الرقم، كما تم التدقيق على 3 آلاف مسكن وتم التواصل مع المستفيدين من أصحاب تلك المساكن وفي انتظار عملية التركيب، وذلك بحسب الجدول المعد والذي يناسب تواقيت الأهالي ووجودهم في المسكن، كما أن مسألة التركيب بسيطة حيث لا تتجاوز ما بين ساعتين و3 ساعات، كما أن النظام يعد حديثاً ويعمل بالذكاء الاصطناعي لتحليل البيانات والتدقيق عليها ورفعها مباشرة إلى غرفة العمليات والتحكم بالإدارة العامة للدفاع المدني.

10 آلاف

وأضاف الطنيجي: نستهدف 10 آلاف مسكن حكومي من تلك المساكن التي نفذتها حكومة الشارقة في الـ30 عاماً الماضية لتركيب الكواشف بميزانية 75 مليون درهم والتي تكفل بها صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ضمن مساعيه لتوفير حياة كريمة ومستقرة للأسرة المواطنة بتركيب أجهزة الكشف المبكر عن الحرائق بالمنازل، مبيناً أنه لن يتم اعتماد أي مسكن حكومي إلا بعد استيفاء شهادة الإنجاز من قبل الدفاع المدني متضمنة أجهزة كاشف الحريق، وكذلك تم الاشتراط على البلديات ألا ترخص أي مسكن جديد إلا بعد اعتماد مخططات الدفاع المدني وتركيب أجهزة الكواشف.

وأضاف إن تركيب الكواشف لا يترتب عليه رسوم بل النظام مجاني لكافة المساكن، وفي ما يتعلق بالأسعار تم أخذ عينة من المساكن فتم أخذ المتوسط، كما أن المشروع تبقى من تنفيذه عامان، وحالياً نستبق الجدول الزمني بـ600 مسكن، ومن المتوقع الانتهاء من المشروع في عام ونصف عام، كما يتم تدريب أصحاب المسكن بعد تركيب الجهاز على كيفية استخدامه.

6

لفت الدكتور المهندس خليفة مصبح الطنيجي إلى أن نظام الربط بغرفة العمليات بالدفاع المدني تم بدء العمل فيه، فتم استقبال 6 بلاغات تفيد بوقوع حريق في بعض المساكن، كما أن المشروع يسير بصورة أكثر من المتوقع، وسوف يتم إنجاز المشروع قبل الـ3 سنوات المنصوص عليها، وأنه لا داعي للتسجيل، فسوف يأتي اتصال إلى صاحب المسكن في أقل من عامين إذا كان المسكن حكومياً وتتم الجدولة ثم التركيب، فتم الانتهاء من 4 آلاف مسكن و3 آلاف تم التدقيق عليها ولم يتم التركيب، وتبقى 2000 مسكن سوف يتم التواصل مع أصحابها في الأشهر المقبلة، والهدف من المبادرة الانتهاء من جميع المساكن الحكومية وربطها بمنظومة الكشف المبكر عن الحرائق.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات