خالد بن زايد: يوم العلم يجسّد أسمى معاني السلام والعدل

قال سمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم: إن يوم الثالث من نوفمبر «يوم العلم» يجسد أسمى معاني السلام والعدل والتسامح، ويحرص الجميع على رفع العلم في ظاهرة وطنية تلامس كبرياء كل من ينتمي إلى هذه الأرض الطيبة، علمنا رمز الهوية الوطنية والانتماء.. رمز العزة وراية المجد.. علم الاتحاد والوحدة والتضحيات هو رمز عزيمة شعب الإمارات لمواصلة الجهود لتحقيق مستقبل أفضل لأبناء هذا الوطن الغالي.

وأكد سموه أنه احتفال بوطن متوحد أرسى قواعد الاتحاد والتلاحم بين أبنائه ورسخ معاني الولاء والحب والانتماء للقيادة الحكيمة. وهو مناسبة وطنية يفخر بها الجميع على امتداد الوطن وفرصة للتعبير عن مشاعر الحب والوفاء الذي يكنه شعب دولة الإمارات العربية المتحدة لوطنه ولقائد مسيرته صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله».

وقال سموه «في يوم علم دولة الإمارات الغالي نجدد العهد والوعد على حماية الوطن والمحافظة عليه وبذل الروح من أجله وليبقى علم الإمارات عالياً خفاقاً والإخلاص له وترسيخ مكانته بين الأمم». وأضاف سموه: إن في هذا اليوم نستذكر بالامتنان المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه» الذي رفع راية الإمارات وحافظ عليها عالية، وبنى معها وطناً يشار إليه بالبنان، هذه الراية الخفاقة التي رفعت قبل أكثر من أربعة عقود كانت حاضرة في التحديات والإنجازات وتستمر مسيرة الإمارات نحو مستقبل مشرق وسيبقى علم الإمارات يرفرف عالياً خفاقاً يرسم بأحرف من نور أجمل ملاحم العز والفخر ويجسد أسمى معاني السلام والعدل والتسامح في المحافل الدولية.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات