«الوطني الاتحادي» يبحث تطوير العلاقات البرلمانية مع إيطاليا

بحث الدكتور علي راشد النعيمي رئيس لجنة شؤون الدفاع والداخلية والخارجية في المجلس الوطني الاتحادي، خلال اجتماع افتراضي (عن بعد)، مع بيرو فسينو رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الإيطالي، علاقات التعاون القائمة بين البلدين وسبل تعزيزها في مختلف المجالات، وتطوير العلاقات البرلمانية بين المجلس الوطني الاتحادي ومجلس النواب الإيطالي.

حضر الاجتماع عمر الشامسي سفير دولة الإمارات العربية المتحدة بجمهورية إيطاليا، ونيكولا لينير سفير جمهورية إيطاليا لدى الدولة، وعفراء البسطي الأمين العام المساعد للاتصال البرلماني، وإبراهيم النعيمي السكرتير الثاني بسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة بجمهورية إيطاليا.

وعبر الجانبان عن عمق العلاقات الثنائية التي تربط البلدين الصديقين، وسبل تعزيزها، في ظل النمو التي تشهده العلاقات على مختلف المستويات خاصة السياسية والاقتصادية، وفتح آفاق جديدة للتعاون في مختلف المجالات، خاصة البرلمانية والثقافية.

كما قام الجانبان بتسليط الضوء على أهمية الدور البرلماني في تعزيز التعاون المشترك، والدفع بها بما يخدم مصالح البلدين الصديقين، وضرورة عقد اللقاءات الثنائية وتبادل الخبرات، وبحث سبل جديدة للتعاون.

وأشاد الجانبان خلال الاجتماع، بما وصلت له علاقات التعاون والشراكة الاستراتيجية القائمة بين البلدين في مختلف المجالات.

وبحث الجانبان تداعيات أزمة كوفيد-19، حيث أكد الدكتور علي راشد النعيمي تضامن ودعم دولة الإمارات العربية المتحدة لجميع دول العالم خلال هذه الفترة العصيبة، وأن دولة الإمارات ستواصل العمل على الصعيد العالمي لدعم المجتمع الدولي.

من جانبه أعرب بيرو فسينو رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب الإيطالي، عن تقديره العميق لعقد الاجتماع، مشيداً بتطور العلاقات الثنائية بين البلدين خاصة البرلمانية، مؤكداً أهمية دور البرلمان في تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في المجالات كافة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات