بلدية رأس الخيمة تصدر 800 رخصة مبانٍ خضراء خلال 6 أشهر

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

كشف منذر بن شكر الزعابي مدير عام بلدية رأس الخيمة عن توفير أكثر من 32% من الطاقة والمياه خلال السنة الأولى من تنفيذ مشروع التحديث بمباني الدائرة، حيث خفض المشروع 594 طناً من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، ووفر أكثر من 900 ألف جالون من المياه خلال عام واحد.

وأوضح الزعابي، سجلت بلدية رأس الخيمة 800 رخصة بناء منذ 20 فبراير وحتى 20 أغسطس الماضي، ضمن مشروع «بارجيل» الخاص بتطبيق اشتراطات المباني الخضراء.

وأكد الزعابي، أن توجه المواطنين إلى استخراج الرخص الخاصة بمشروع المباني الخضراء لبناء مساكنهم، يؤكد مدى ارتفاع الوعي بأهمية الاستفادة من المواصفات المختلفة للمباني التي يتم إضافتها على المساكن الجديدة، والتي تساهم بتقليل استهلاك الطاقة بنسبة 30% مقارنة بالمساكن التقليدية.

وأوضح مدير عام بلدية رأس الخيمة، أن الدائرة أنجزت أول مشروع لإنتاج الطاقة الكهربائية من الطاقة الشمسية في المباني الحكومية، والذي تم تنفيذه على مواقف سيارات دائرة البلدية بمجموع 91 موقفاً للسيارات بقدرة 230 كيلووات.

وأشار إلى أن المشروع يستهدف تقليل الاعتماد على الشبكة الوطنية للكهرباء، وتخفيض البصمة الكربونية بنسبة 140 طناً سنوياً من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، أي ما يعادل إزالة 50 سيارة من على الطرق، حيث تم تصميم المشروع باستخدام الألواح الشمسية ذات الكفاءة العالية وربطها بمنظومة توليد وتحويل ذكية تتم مراقبتها عن طريق نظام المراقبة.

وأضاف: «أنجزت دائرة البلدية تأهيل 30 مبنى حكومياً ضمن مشروع المباني الخضراء الذي ساهم في توفير 10% من الطاقة من إجمالي استهلاك الطاقة منذ تفعيل المشروع وحتى نهاية شهر أغسطس، حيث يستهدف المشروع تأهيل 300 مبنى حكومي في الإمارة لرفع مساهمتها في إنتاج الطاقة»

طباعة Email
تعليقات

تعليقات