الإمارة الأولى عالمياً في عدد السيارات الفارهة.. ومشاهدات الدوريات تخطت المليار عبر الإنترنت

الدوريات الأمنية السياحية تنقل صورة استثنائية لدبي

  • الصورة :
  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

أكد العقيد الدكتور مبارك بنواس الكتبي، مدير إدارة الشرطة السياحية بالإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية في شرطة دبي لـ«البيان»، أن الدوريات الفارهة السياحية الأمنية نقلت صورة عالمية استثنائية لإمارة دبي، وجعلتها تحتل المركز الأول عالمياً كأول جهاز أمني يمتلك 25 دورية أمنية سياحية فارهة، حيث ساهمت الدوريات في إبهار الجمهور، سواء من السائحين أو المقيمين أو حتى من قبل الأشخاص الذين لم يزوروا دبي عبر تخطي مشاهدات ومتابعات السيارات الأمنية الفارهة المليار مشاهدة عبر الإنترنت.

وبين العقيد الدكتور مبارك بنواس الكتبي، أن الدوريات الفارهة مجهزة بالكامل للعمل كدورية أمنية على أحدث النظم العالمية وليست للتصوير فقط كما يعتقد البعض، حيث تقدم الخدمات الأمنية المعتادة، كما تقدم المساعدة للسائحين، مشيراً إلى أن المترجم الفوري لكافة اللغات وتعلم لغة الإشارة وكذا تعلم اللغتين الصينية والألمانية جديد فريق الدوريات الأمنية السياحية، حيث سيتم الانتهاء من الأمر قريباً.

إسعاد السياح

وقال: «بتوجيهات معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، ومتابعة من اللواء خليل إبراهيم المنصوري، مساعد القائد العام لشؤون البحث الجنائي، وإشراف العميد جمال سالم الجلاف، مدير الإدارة العامة للتحريات والمباحث الجنائية، حرصت شرطة دبي على تعزيز الأمن السياحي في الإمارة، عبر تدشين إدارة الشرطة السياحية، في 24 أبريل عام 2001، لتكون الإدارة الأولى محلياً وعربياً وعالمياً في إسعاد السياح، والمعنية أيضاً باستفساراتهم وحل ما قد يعترضهم من مشكلات، ما جعل لها هوية خاصة ومميزة عن أجهزة الشرطة الأخرى على مستوى العالم»، منوهاً إلى أن الدوريات من أنواع: «فيراري، لامبرغيني، بنتلي، ماكلارين، مرسيدس برابوس جي 63، مرسيدس جي تي 635، مرسيدس اس ال اس، اودي ار8، مزايراتي، استون مارتن، بي ام دبليو اي 8، نيسان جي تي ار، وبوغاتي».

طلبات

وأضاف العقيد مبارك الكتبي: «إن الدوريات الأمنية السياحية أصبحت أحد معالم الإمارة، والإدارة تتلقى باستمرار طلبات من نجوم ولاعبي كرة عالميين يطلبون التقاط الصور مع الدوريات، وكذلك تشارك الدوريات في الأفلام التي يتم تصويرها في دبي وآخرها فيلم للفنان العالمي جاكي شان، حيث شاركت الدوريات في عروض الأكشن في الفيلم».

ونوه إلى أن هناك 5 نساء يقدن الدوريات السياحية والباقي من الرجال، ويتم اختيارهم بناء على معايير عدة أهمها: «الوزن وحسن المظهر وحسن التعامل مع الجمهور ولباقة الحديث، كما يشترط أن يكون العمر بين 20 إلى 40 عاماً، مؤكداً أنه تم إخضاع فريق الدوريات الأمنية السياحية إلى دورات متخصصة في اللغات وتدريبات بالأوتودروم في قيادة الدوريات الرياضية، ويقوم الفريق بتقديم المساعدة للسائحين في دبي، سواء في المعلومات أو البلاغات الأمنية والإجابة عن أسئلتهم، إضافة إلى كسر حاجز الخوف لدى الأطفال من الشرطة، حيث يتم توزيع هدايا على الأطفال عبارة عن مجسمات للدوريات الفارهة، والتي تدخل السرور والسعادة على قلوبهم وأسرهم.

انبهار

وقال الملازم أول عبيد بن عابد المهيري، رئيس قسم الدوريات الأمنية السياحية: «إن أفراد فريق الدوريات الأمنية السياحية تدربوا على قيادة كافة أنواع السيارات، حيث يتم التناوب وفقاً لجدول معد مسبقاً، ويتقن كل منهم على الأقل لغتين، ويحصل أفراد الشرطة المختارين لهذه المهمة على دورات في فن التعامل مع الجمهور، مؤكداً أن حالة الانبهار دائماً ما تكون لدى الجمهور خاصة السائحين»، منوهاً إلى أنه يتم الرد على جميع الاستفسارات وتقديم المساعدة.

وأفاد الملازم ثاني محمد السويدي بأن الدوريات الأمنية السياحية تقوم بعملها الأمني أسوة بباقي الدورات العادية، حيث يتم تسجيل المخالفات أو توجيه الإنذارات للمخالفين، كما تقوم السيارات الرياضية بالتدخل السريع في بعض الحالات، إضافة إلى كونها واجهة جذابة لإمارة دبي، منوهاً إلى أن أغلب الطلبات تكون طلب التصوير مع السيارات وأفراد الشرطة ومنهم من يطلب التصوير داخل السيارة.

مواقف طريفة

وأكدت الملازم أول ميثاء عبيد المهيري أنه من المواقف الطريفة التي تحدث مع فريق الدوريات الفارهة أن بعض أفراد الجمهور يعتقد أن الشرطية «موديل» وليست حقيقة، منوهة إلى أن الحفاظ على الابتسامة الدائمة أمر يحتاج إلى تدريبات خاصة لعضلات الوجه، إضافة إلى أنه يجب الاستعداد الدائم لالتقاط الصور مع أفراد المجتمع.

ولفتت المهيري إلى أن حسن التعامل مع الجمهور أحد أهم شروط العمل على الدوريات الفارهة.

مشاركات متميزة

أكد العقيد مبارك بنواس الكتبي أن الدوريات الفارهة تتمركز في المناطق السياحية من الـ 8 صباحاً وحتى الـ 12 بعد منتصف الليل ومنها في: «جي بي ار وسيتي ووك ولامير وذا بوينت ودبي مول وتحت برج خليفة، وفندق اتلانتس النخلة وفندق برج العرب»، وكذلك تشارك الدوريات في المعارض والفاعليات الهامة في إمارة دبي وفقاً لجدول معدّ وفق لطبيعة تلك الفاعليات.

ولفت العقيد مبارك إلى أنه تم المشاركة في 289 فاعلية ومعرضاً العام الماضي، وأنه يتم تلقي ما يقارب من 10 طلبات شهرياً من جهات أو مشاهير للتصوير مع السيارات وتخضع الموافقة عليها لعدة معايير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات