«التميز والريادة» في شرطة دبي يطلق «فخر» لتعزيز السعادة الوظيفية

أكد اللواء الدكتور عبد القدوس عبد الرزاق العبيدلي مساعد القائد العام لشؤون التميز والريادة في شرطة دبي، حرص القيادة العامة لشرطة دبي، على ترسيخ ثقافة السعادة والإيجابية الوظيفية لدى منتسبيها، إيماناً منها بأن سعادة الموظف، ترتبط بشكل وثيق بإنتاجيته في العمل. جاء ذلك، خلال إطلاقه لمبادرة «فخر» في قطاع شؤون التميز والريادة، بحضور العميد الدكتور محمد عبد الله المر مدير الإدارة العامة لحقوق الإنسان، والعميد الشيخ محمد عبد الله المعلا مدير الإدارة العامة للتميز والريادة، ومديري الإدارات الفرعية، وموظفي قطاع شؤون التميز والريادة.

وتهدف مبادرة «فخر»، إلى حصر مهارات الموظفين وهواياتهم، ومن ثم تطويرها ودعمها، عبر مجموعة من البرامج التدريبية، بما يسهم في تعزيز سعادتهم الوظيفية، ورفع مستوى مهاراتهم.

وأشار اللواء العبيدلي، في كلمته التي ألقاها بمناسبة إطلاق المبادرة، إلى مقولة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، التي يقول فيها: «لا أحب أن أرى أحداً ليست له هواية، أو رياضة، أو شغف في الحياة، البطالة ليست فقط في الوظيفة، البطالة تبدأ من الفكر».

ونوه باهتمام معالي الفريق عبد الله خليفة المري، القائد العام لشرطة دبي، وتوجيهاته في جعل الموظف أكثر إبداعاً في شتى المجالات، والسعي لأن تكون له هواية يمارسها، بعيداً عن الضغوطات اليومية المختلفة، بما ينعكس على أدائه في عمله.

وذكر اللواء العبيدلي، أن مبادرة «فخر» معنية بحصر مهارات الموظفين وهواياتهم، وتطويرها ودعمها، عبر مجموعة من البرامج التدريبية، بما يسهم في تعزيز سعادتهم الوظيفية، ورفع مستوى مهاراتهم، مؤكداً أن القيادة العامة لشرطة دبي، تسعى دائماً إلى تضمين السعادة وجودة الحياة في سياسات وبرامج وخدمات القوة، باعتبارهما أسلوب حياة أساسياً في مجتمع دولة الإمارات العربية المتحدة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات