4 مليارات استثمارات «كهرباء دبي» لموازنة 2020

سعيد الطاير لــ«البيان»: 31 مليار درهم قيمة مشاريع الكهرباء والماء الجديدة وقيد التنفيذ

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

كشف معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي لــ«البيان» أن القيمة الإجمالية لمشاريع الكهرباء والماء الجديدة وقيد التنفيذ تبلغ 31 مليار درهم، بينها 27 مليار درهم للمشاريع قيد التنفيذ، وأن إجمالي استثمارات الهيئة لموازنة 2020 في مشاريع الكهرباء والمياه الجديدة يبلغ نحو 4 مليارات درهم، كما تبلغ تكلفة مشروعات شبكة نقل الكهرباء قيد الإنشاء في الهيئة أكثر من 10 مليارات درهم، مشيراً إلى أن قيمة استثمارات الهيئة تبلغ نحو 86 مليار درهم خلال السنوات الخمس المقبلة.

تنمية مستدامة

وأشار معالي سعيد الطاير إلى أن هيئة كهرباء ومياه دبي، تعمل في إطار رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، لتوفير بنية تحتية متطورة ومتكاملة للكهرباء والمياه وفق أعلى معايير التوافرية والاعتمادية والكفاءة والسلامة، لتلبية الطلب المتزايد ومواكبة احتياجات التنمية المستدامة في دبي والوفاء بجميع احتياجات قطاعات الاستهلاك المنزلية والتجارية والصناعية، مع توفير هامش احتياطي مناسب، ويتم ذلك من خلال عمليات تخطيط محددة وموثوق بها استناداً إلى أحدث أدوات استشراف المستقبل ووفق أفضل الممارسات العالمية.

وتابع: يتم تطوير خطط توسعة البنية التحتية للكهرباء بما في ذلك رفع قدرة إنتاج الكهرباء وشبكات النقل والتوزيع بناءً على توقعات الطلب على الكهرباء في دبي حتى عام 2030 والتي تأخذ بعين الاعتبار النمو الديموغرافي والاقتصادي في الإمارة، ويتم تنفيذ هذه الخطط في المواعيد المحددة وفق أعلى مقاييس الجودة مع الاستغلال الأمثل للموارد، وتصل نسبة اعتمادية وتوافرية خطوط النقل في هيئة كهرباء ومياه دبي إلى نحو 100%.

نمو

وقال الطاير: نعمل على ترجمة توجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، رعاه الله، في تعزيز التنمية الاقتصادية والاجتماعية في الإمارة، وتوافقاً مع حركة النمو الحضاري والعمراني المستمرة فيها، وبما يحقق الأهداف الاستراتيجية لرؤية الإمارات 2021 وخطة دبي 2021، ومئوية الإمارات 2071 لجعل دولة الإمارات العربية المتحدة من أفضل الدول في العالم.

وانطلاقاً من رؤيتنا أن نكون مؤسسة رائدة عالمياً مستدامة ومبتكرة، نساهم في تعزيز البنية التحتية والمرافق الخدمية في إمارة دبي وفق أعلى المعايير العالمية، بما ينسجم مع دفع عجلة اقتصاد دولة الإمارات إلى الأمام وترسيخ مكانتها كمركز اقتصادي عالمي رائد.

وأضاف الطاير: تبلغ القدرة الإنتاجية الكلية للكهرباء في دبي 11,700 ميجاوات ومنها 1,013 ميجاوات بتقنية الألواح الشمسية الكهروضوئية من مجمع محمد بن راشد آل مكتوم للطاقة الشمسية، أكبر مجمع للطاقة الشمسية على مستوى العالم، ويصل إجمالي قدرة المشروعات قيد التنفيذ في المجمع إلى 1,850 ميجاوات بتقنيتي الألواح الكهروضوئية والطاقة الشمسية المركزة، مع مراحل أخرى مستقبلية للوصول إلى 5000 ميجاوات بحلول عام 2030.

وتمثل القدرة الإنتاجية للكهرباء من مصادر الطاقة النظيفة ما نسبته 9% من القدرة الإنتاجية الكلية للكهرباء لتتخطى بذلك النسبة المستهدفة في استراتيجية دبي للطاقة النظيفة 2050 والتي تهدف إلى رفع مساهمة الطاقة النظيفة في مزيج الطاقة الكلي في دبي إلى 7% في عام 2020 و25% بحلول عام 2030 و75% بحلول عام 2050.

بنية متطورة

وقال الطاير: إن شبكة الكهرباء والمياه في دبي قوية ومرنة وقادرة على الاستجابة والتكيّف مع مختلف الظروف، وتساعد البنية التحتية المتطورة التي تمتلكها هيئة كهرباء ومياه دبي وخططها الاستباقية للتعامل مع الطوارئ والأزمات، والمرونة والرشاقة المؤسسية التي تتمتع بها على ضمان استمرار أعمالها واستدامة خدمات الكهرباء والمياه.

وحققت الهيئة نتائج تنافسية على مستوى العالم في كفاءة واعتمادية شبكات الكهرباء، متجاوزة في ذلك نخبة الشركات الأوروبية والأمريكية، وذلك بخفض نسبة الفاقد في شبكات نقل وتوزيع الكهرباء إلى نحو 3.2% وتعد من بين الأدنى على مستوى العالم مقارنة بنسبة 6-7% في أوروبا والولايات المتحدة الأمريكية.

كما حققت الهيئةرقماً عالمياً جديداً في خفض متوسط انقطاع الكهرباء لكل مشترك، حيث سجلت الهيئة متوسط 1.86 دقيقة انقطاع لكل مشترك في العام، مقارنة بـ15 دقيقة لدى أكبر شركات الكهرباء في دول الاتحاد الأوروبي.

إنجاز عالمي

وتابع الطاير: حافظت دولة الإمارات العربية المتحدة، ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي، وللعام الثالث على التوالي، على المرتبة الأولى عالمياً في الحصول على الكهرباء بحسب تقرير البنك الدولي لممارسة أنشطة الأعمال 2020 الذي يقيس سهولة ممارسة أنشطة الأعمال في 190 اقتصاداً حول العالم، وحصلت الهيئة على علامات كاملة في جميع مؤشرات محور الحصول على الكهرباء بما في ذلك الإجراءات؛ والوقت؛ والتكلفة؛ واعتمادية إمدادات الكهرباء وشفافية التعرفة.

ويتم حالياً توصيل الكهرباء للمتعاملين في القطاعين التجاري والصناعي في دبي خلال 5 أيام وفي خطوة واحدة فقط من خلال خدمة «الناموس»، مع الإعفاء من رسوم التوصيل ومبلغ التأمين حتى 150 كيلووات. وتعد المدة اللازمة لتوصيل الكهرباء في دولة الإمارات، ممثلة بهيئة كهرباء ومياه دبي، الأقل عالمياً بحسب تقرير البنك الدولي.

محطات الكهرباء

وعن محطات نقل وتوزيع الكهرباء في دبي، قال الطاير تنقسم محطات التحويل إلى أولاً: محطات نقل رئيسة جهد 400 كيلوفولت ويبلغ عدد المحطات في الخدمة 23 محطة، إضافة إلى 4 محطات تحت الإنشاء، و250 كيلومتراً من خطوط النقل الهوائية جهد 400 كيلوفولت بتكلفة تقديرية تصل إلى ملياري درهم، وثانياً: محطات نقل رئيسة جهد 132 كيلوفولت، ويبلغ عدد المحطات في الخدمة 302 محطة إضافة إلى 42 محطة تحت الإنشاء، وتجري الهيئة الاختبارات النهائية لـ11 محطة نقل قدرة 132 كيلوفولت بتكلفة تصل إلى 1.5 مليار درهم.

فيما تنقسم محطات التوزيع إلى: محطات التوزيع ذات الجهد المتوسط 33 كيلوفولت، ويبلغ عددها في الخدمة 93 محطة، ومحطات التوزيع ذات الجهد المتوسط 11 كيلوفولت ويبلغ عددها في الخدمة 38,240 محطة.

وتطرق الطاير إلى محطات الكهرباء الجديدة التي دخلت الخدمة خلال 2020، وقال: تواصل الهيئة تنفيذ محطات التحويل للوفاء باحتياجات الإمارة، وفق أعلى معايير الجودة والكفاءة والسلامة بالاعتماد على أحدث التقنيات الرقمية الخاصة بمحطات التحويل ضمن جهود الهيئة لتعزيز التحول الرقمي في جميع عملياتها الخدمية والتشغيلية.

وفي عام 2020 تم تدشين المحطات التالية: محطة تحويل رئيسة جهد 400 كيلوفولت في منطقة دبي الجنوب، بقدرة تحويلية 2020 ميجافولت أمبير، إضافة إلى خطوط نقل هوائية جهد 400 كيلوفولت بطول 2.4 كيلومتر لربطها بشبكة الهيئة، و19 محطة تحويل رئيسة جهد 132 كيلوفولت في عدة مناطق في دبي، إلى جانب 1926 محطة توزيع جهد متوسط 11 كيلوفولت.

حلول ذكية

وأكد معالي سعيد الطاير أن هيئة كهرباء ومياه دبي وعدداً كبيراً من الشركات العالمية تستعرض أحدث التقنيات والحلول الذكية في إنتاج ونقل وتوزيع الكهرباء والمياه وكذلك حلول الطاقة المتجددة والنظيفة خلال الدورة الثانية والعشرين من معرض تكنولوجيا المياه والطاقة والبيئة (ويتيكس) والخامسة من معرض دبي للطاقة الشمسية، وتنظم الهيئة المعرضين افتراضياً من 26 إلى 28 أكتوبر 2020.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات