أسامة الشعفار: جسر للتعارف ونشر التسامح

أكد أسامة الشعفار، عضو المجلس الوطني الاتحادي، أن تغريدة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، تعكس عمق تفكيره، وتترجم رؤاه نحو العديد من الأمور، لعل أبرزها الدعوة إلى التفكير بأهمية الكلمة، ومكانتها في نمو وازدهار المجتمعات، إذ يدعو سموه من خلال التغريدة إلى تحويل الكلمات إلى أفكار.

والانتقال بالفكرة من طور الكلمات إلى حيز التنفيذ في مختلف المجالات، بالإضافة إلى جعل الكلمة حافزاً للممارسات والسلوكيات السوية التي تخدم العمل في المؤسسات والدوائر الرسمية والخاصة، وتعزز الترابط والنسيج المجتمعي، لافتاً إلى أن الآباء والأجداد نظموا الكلمات شعراً، فنقلوا عبرها تاريخ الدولة وموروثاتها، ورسخوا ثقافتها وحضارتها، ومما يؤكد قوة الكلمة وسطوتها على ما سواها أن الله عز وجل، خاطب عباده بكلمات أنزلها على رسله عليهم السلام، فالكلمة هي نافذة الحياة لأنها هي جسر الشعوب للتعارف وتبادل الثقافات، ونشر قيم التسامح والعطاء، وهي منصة التطور والنماء.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات