الأول من نوعه على مستوى الجهات الأمنية.. شرطة الشارقة تدشن مركزاً إعلامياً متنقلاً

أكد اللواء سيف الزري الشامسي قائد عام شرطة الشارقة، على سعي القيادة المتواصل لمواكبة الطفرة الإعلامية الهائلة التي يشهدها العالم، وذلك لأهمية دور الإعلام وخاصة الإعلام الأمني في نشر التوعية، ونقل المعلومة لأفراد المجتمع دون أي ضبابية أو تشويه، انطلاقاً من حرصها على تمليك أفراد الجمهور الحقائق كاملة عند نشر أي خبر أو معلومة ذات طابع أمني، وذلك منعاً لانتشار الشائعات، وبث الطمأنينة بين أفراد المجتمع بعد حصوله على المعلومة الصحيحة من مصدرها، لاسيما مع انتشار وسائل التواصل الاجتماعي، التي أصبحت في متناول جميع أفراد المجتمع، وبمختلف فئاتهم العمرية.

جاء ذلك لدى تدشينه صباح أمس للمركز الإعلامي المتنقل التابع لإدارة الإعلام والعلاقات العامة بشرطة الشارقة، وذلك بحضور العميد عبدالله مبارك بن عامر نائب القائد العام، والعميد عارف حسن هديب مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة، وعدد من الضباط ذوي الاختصاص.

اضافة

ومن جانبه أشار العميد عبدالله مبارك بن عامر نائب قائد عام شرطة الشارقة، إلى أن المركز الإعلامي المتنقل يعد إضافة حقيقية في مجال الإعلام الأمني، ويتماشى مع أهداف شرطة الشارقة  في توظيف الآلة الإعلامية بطريقة مُثلى، وذلك بتعزيز تواصلها مع أفراد المجتمع، وزيادة ثقتهم بالمعلومة التي تنشرها وسائل الإعلام المختلفة بالقيادة، وتفاعلهم معها بالصورة المرجوة.

تغطية

وأوضح العميد عارف بن هديب مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة، أن  المركز يعتبر الأول من نوعه على مستوى الجهات الأمنية، والمخصص للاستجابة الإعلامية المتعلقة بالأزمات والحوادث الكبرى من مكان وقوع الحدث، وذلك كمطلب رئيس لوجود مركز إعلامي يمكن من خلاله تغطية الأحداث الكبرى من موقعها، ما يعد مصدراً رسمياً لمد وسائل الإعلام الأخرى والإعلاميين المتابعين للحدث بالمعلومات الصحيحة والدقيقة لحظة بلحظة، وذلك لما يحتويه من تقنية متطورة تعزز من جودة الأداء في رصد الأحداث ومتابعة مساراتها، وتطوراتها، وذلك وفق أفضل وسائل التقنية الحديثة التي يوفرها المركز، حيث يحتوي على منصة متكاملة للرصد الإعلامي لمتابعة البيانات والمعلومات والشائعات التي تنتشر عند وقوع حدث معين، كما يشتمل على شاشتي عرض لنقل الحدث للإعلاميين المتواجدين بداخله، وذلك بعد رصدها من خلال أحدث كاميرات البث التلفزيوني بشقيها الثابتة والمتنقلة "طائرة الدرون"، إلى جانب عدد من الأجهزة الحديثة التي تدعم تغطية الأحداث بصورة أشمل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات