هزاع بن زايد: الرسالة البابوية امتداد لـ«وثيقة الأخوة»

أكد سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، أن الرسالة البابوية الجديدة «كلنا إخوة» التي أطلقها قداسة البابا فرنسيس، بابا الكنيسة الكاثوليكية، خطوة مباركة على طريق إرساء القيم الإنسانية المشتركة نحو بناء عالم يسوده التسامح والمحبة والسلام.

وقال سموه عبر «تويتر»: «إطلاق البابا فرنسيس الرسالة البابوية الجديدة «كلنا إخوة»، امتداداً لـ«وثيقة الأخوة الإنسانية» التي وقعها فضيلة الإمام أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وقداسة البابا في أبوظبي العام الماضي، خطوة مباركة على طريق إرساء القيم الإنسانية المشتركة نحو بناء عالم يسوده التسامح والمحبة والسلام».

وكان قداسة البابا قد دشن السبت الماضي الرسالة البابوية الجديدة «كلنا إخوة» والتي وقعها بمدينة أسيزي وسط إيطاليا، وذلك بحضور عدد من القيادات الدينية وممثلي الإعلام الدولي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات