بلدية الشارقة تخضع 2992 موقفاً للرسوم في مناطق مويلح والنهدة والتعاون

أعلنت بلدية مدينة الشارقة عن إخضاع 2992 موقفاً للرسوم في مناطق مويلح والنهدة والتعاون، بعد أن تم تجهيزها وفق معايير عالية، استمراراً لجهودها في توفير المواقف العامة للجمهور على مدار الساعة في جميع أنحاء مدينة الشارقة وخصوصاً الحيوية منها، ومنع سوء استغلالها، حيث قامت البلدية بتهيئة هذه المواقف وتجهيزيها بالكامل، مع توفير اللوحات الإرشادية اللازمة وأجهزة استيفاء الرسوم التي يعمل البعض منها بتقنية اللمس.

وأكد ثابت الطريفي مدير عام بلدية مدينة الشارقة أن البلدية تحرص على إتاحة وتوفير المواقف العامة للسكان والزوار على مدار الساعة، تماشياً مع ما تشهده الإمارة الباسمة من تطور كبير ونمو ملحوظ بفضل رؤى وتوجيهات صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، حيث باتت وجهة مثالية لقضاء أمتع الأوقات ووجهة سياحية تشهد إقبالاً كبيراً من الزوار.

من جانبه أوضح خالد بن فلاح السويدي مساعد المدير العام لقطاع خدمة المتعاملين، أن إخضاع المواقف للرسوم يأتي ضمن خطط واستراتيجية البلدية لتوفير المواقف العامة في مختلف أنحاء مدينة الشارقة للقاطنين والزوار ومنع سوء استغلالها وتعزيز المظهر الجمالي للإمارة الباسمة، كما توفر البلدية مختلف وسائل الدفع لتوفير الوقت والجهد عليهم سواء من خلال أجهزة المواقف أو الرسائل النصية، والتي تتيح للمتعامل حجز الموقف لأكثر من ساعة.

وفي ذات السياق أكد علي أحمد أبو غازيين مدير إدارة المواقف العامة، أنه تم إخضاع 1755 موقفاً للرسوم في منطقة مويلح 3، وتركيب 21 جهازاً لاستيفاء الرسوم و122 لوحة إرشادية، كما تم إخضاع 651 موقفاً للرسوم في منطقة النهدة 5 وتركيب 77 لوحة إرشادية و19 جهازاً لسداد الرسوم، كما تم إخضاع 586 موقفاً للرسوم في منطقة التعاون وتركيب 35 لوحة إرشادية و21 جهازاً للرسوم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات