بلدية أبوظبي تنفذ حملات للحفاظ على المظهر العام

نفذت بلدية مدينة أبوظبي مجموعة من الحملات التوعوية «عن بعد» وفي الميدان للحفاظ على المظهر العام، استهدفت جميع أفراد المجتمع من الملاك والمستثمرين والمستأجرين وطلاب المدارس في مناطق تابعة لمراكز البلدية الفرعية في مصفح والشهامة والوثبة ومدينة زايد، وذلك بهدف التوعية بأهمية الالتزام بقوانين إمارة أبوظبي للمحافظة على المظهر العام، وتعزيز التواصل المجتمعي مع كافة شرائح المجتمع، والحفاظ على البيئة الصحية الآمنة التي تضمن سلامة الجميع.

ونظمت بلدية مدينة أبوظبي حملة توعية مجتمعية إلكترونية بعنوان:«الحفاظ على نظافة مدينتك دليل على تحضرك»، تم خلالها إرسال نحو 5000 رسالة نصية توعوية إلى المستثمرين والملاك والأفراد في منطقة مصفح الصناعية، المفرق الصناعية، والنوف، وحميم.

كما نفذت حملة ميدانية شملت جميع مناطق النطاق الجغرافي لمركز البلدية الفرعي– الشهامة للتوعية بأضرار المخلفات الصلبة مجهولة المصدر بجانب وأمام المساكن على المظهر العام والآثار السلبية التي تترتب على ذلك.

وضمن نطاق مركز البلدية الفرعي- الوثبة، نفذت بلدية مدينة أبوظبي حملة ميدانية لتوعية ملاك المساكن الشعبية والأراضي السكنية والتجارية والقاطنين والشركات العاملة في منطقة الاختصاص للتوعية بكيفية التصرف في حال وجود مشوه أو مخالفة تضر بالمظهر العام.

وشهد النطاق الجغرافي لمركز البلدية الفرعي– مدينة زايد حملات عن بعد وفي الميدان في منطقة محمد بن زايد ومنطقة شخبوط ومنطقة ربدان لتوعية الجمهور والطلاب بأهمية الحفاظ على المظهر العام للأحياء السكنية من مشوهات المظهر العام من النفايات ومخلفات البناء والمركبات المهملة وغيرها مما يشوه مظهر المدينة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات