«إكسبو الشارقة» يعزز العلاقات الاقتصادية والتجارية الثنائية

سيف المدفع

أكد سيف محمد المدفع الرئيس التنفيذي لمركز «إكسبو الشارقة» عمق العلاقات الاقتصادية، التي تربط دولة الإمارات عموماً وإمارة الشارقة على وجه الخصوص مع الصين، لافتاً إلى أن قطاع المعارض كان ولا يزال عنصراً أساسياً، ضمن منظومة العلاقات الاقتصادية بين الجانبين، وعامل دفع إيجابياً لتعزيز الشراكة الاقتصادية والتجارية نحو مزيد من التقدم والنمو.

وأضاف أنه تتم استضافة عدد من المعارض المتخصصة في المنتجات الصينية بصفة سنوية، إلى جانب استقبال الوفود التجارية الصينية لتطوير الأعمال بين إمارة الشارقة والصين، مؤكداً حرص مركز «إكسبو الشارقة» على الاستثمار الأمثل في صناعة المعارض، والتي تلعب دوراً حيوياً في زيادة التبادل التجاري وتعزيز الاستثمارات وتبادل الخبرات ودعم مختلف القطاعات الاقتصادية الأخرى.

وأشار المدفع إلى أن المعارض والفعاليات الاقتصادية والتجارية، التي تقام في الشارقة، أصبحت منصة مهمة لاستقطاب الاستثمارات الصينية وتعزيز وجودها في الإمارة وشكلت نقطة التقاء لرجال الأعمال الإماراتيين مع نظرائهم الصينيين لتعزيز التعاون.

وأكد سعي المركز للاستفادة من الإمكانات الكبيرة للجانبين في مجال تنظيم واستضافة المعارض الكبرى وتعزيز حضور الشركات الصينية في معارض المركز، وتعزيز مشاركة مجتمع الأعمال بالشارقة في معارض الصين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات