«كهرباء دبي» تعزز قدرات موظفيها في الرشاقة المؤسسية

نظمت هيئة كهرباء ومياه دبي برنامجاً تدريبياً عبر الإنترنت لأربعين موظفاً بالتعاون مع مؤسسات رائدة في الرشاقة المؤسسية في المملكة المتحدة، حيث حصل 20 من موظفي الهيئة في الفئة القيادية على شهادة «القيادة الرشيقة» المعتمدة عالمياً، كما حصل 20 من سفراء الرشاقة المؤسسية في الهيئة على شهادة «سكروم ماستر» لإدارة المشروعات الرشيقة، والمعتمدة من قبل تحالف سكروم (Scrum Alliance) العالمي.

تطوير

وحول أهمية تدريب موظفي الهيئة في مجال الرشاقة المؤسسية، قال معالي سعيد محمد الطاير، العضو المنتدب الرئيس التنفيذي لهيئة كهرباء ومياه دبي: «يجب على المؤسسات أن تطور دائماً من قدرات موظفيها لمواكبة التغيير وتحويل التحديات إلى فرص في إطار منظومة شاملة من العمل المؤسسي المتكامل. وكان لمرونة الهيئة ورشاقتها دور بارز في نجاحها وتميزها من خلال تحديد الفرص وتحليل البيئة الداخلية والخارجية ومعرفة احتياجات المعنيين وتحويلها إلى مبادرات استراتيجية، حتى باتت الممارسات التي تطبقها الهيئة مرجعاً للعديد من المؤسسات حول العالم. ويدعم تعزيز قدرات الموظفين في الرشاقة المؤسسية جهود الهيئة لنشر ثقافة وممارسات الرشاقة المؤسسية بما يسهم في أن تكون هيئة كهرباء ومياه دبي أول مؤسسة خدماتية رشيقة بالكامل».

وأشار الطاير إلى أن الهيئة، بالتعاون مع المعهد البريطاني للمعايير، أطلقت «مفهوم وإطار عمل رشاقة الأعمال» (PAS 1000:2019) كأول دليل مؤسسي لقياس رشاقة أداء الأعمال على مستوى العالم.

رشاقة

وأوضح المهندس وليد سلمان، النائب التنفيذي للرئيس لقطاع تطوير الأعمال والتميّز في هيئة كهرباء ومياه دبي، أن الهيئة تعمل على حصول 60 موظفاً آخرين على شهادات معتمدة في الرشاقة المؤسسية حتى نهاية العام الجاري بالتعاون مع مؤسسات عالمية رائدة، في إطار استراتيجية الهيئة لتطبيق آليات الرشاقة المؤسسية في مختلف القطاعات.

يشار إلى أن هيئة كهرباء ومياه دبي، بالتعاون مع المعهد البريطاني للمعايير ومؤسسات خدماتية عالمية رائدة، طورت معيار (PAS 60518) لإدارة المخاطر والمرونة في قطاع المؤسسات الخدماتية، ليشكل مرجعاً للمؤسسات الخدماتية، ومُمكناً أساسياً للارتقاء بإدارة المخاطر والمرونة وضمان استمرارية الأعمال والتعامل مع حالات الطوارئ بأعلى قدر ممكن من المهنية والكفاءة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات