مخالفة 76 مؤسسة وتنبيه 82 وإغلاق صالوني حلاقة لعدم الالتزام بتدابير الوقاية من «كوفيد 19»

اقتصادية دبي والبلدية ترفعان وتيرة الرقابة على منشآت الإمارة

رفعت اقتصادية دبي وبلدية دبي من وتيرة الرقابة على المنشآت بالإمارة للتأكد من الالتزام بالتدابير الاحترازية للحد من «كوفيد 19»، حيث حررتا 76 مخالفة بحق منشآت ومؤسسات ونبهتا 82 منها.

ونفذت فرق التفتيش الميداني التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، يوم أمس 755 جولة وزيارة رقابية ميدانية، شملت العديد من المناطق في مختلف أنحاء الإمارة، وذلك ضمن جهودها المستمرة لضمان الالتزام بتطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية الرامية للحد من تفشي فيروس «كوفيد 19» المستجد.

وتم مخالفة 18 منشأة متنوعة، توزعت ما بين 6 مخالفات لمنشآت في قطاع التجزئة، ومخالفتين لمنشأتين في تجارة الملابس الجاهزة، و4 مخالفات في تجارة الأنسجة والأقمشة، ومخالفة واحدة في كل من: تجارة العطور، تجارة الهواتف المتحركة، تجارة الإلكترونيات، تجارة أجهزة الحاسب الآلي، إلى جانب مخالفتين لصالتي كمال أجسام، تم مخالفتهما بالتعاون مع مجلس دبي الرياضي.

مخالفات

وتوزعت مواقع المنشآت المخالفة، لتشمل عدداً من مراكز التسوق، والمدينة العالمية، والضغاية، وعيال ناصر، وجاءت أسباب المخالفات كالتالي: 16 مخالفة بسبب عدم التزام الموظفين والعاملين في المنشآت المخالفة بارتداء الكمامات، ومخالفتين اثنتين بسبب عدم اتخاذ الإجراءات اللازمة لمراعاة مسافة التباعد الجسدي.

من جهة أخرى وجهت فرق التفتيش التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في الدائرة، تنبيهاً لـ 12 منشأة أخرى، وذلك بسبب عدم وضع ملصقات التباعد الجسدي بالشكل المطلوب، فيما بلغ عدد المحال المستوفية للشروط والتدابير الاحترازية 725 محلاً.

وتهيب اقتصادية دبي بمختلف فئات وشرائح المجتمع، ضرورة المساهمة في تمكين المكتسبات التي حققتها إمارة دبي خلال المرحلة الراهنة، رغم التحديات الكبيرة والعالمية بسبب الجائحة الصحية، انطلاقاً من مبدأ «الجميع مسؤول»، وحفاظاً على ما وصلت إليه الإمارة من إعادة دوران عجلة الاقتصاد في مختلف القطاعات، بشكلها الآمن والطبيعي. مشيرة إلى أنها لن تتهاون مع المخالفات والتجاوزات التي يتم رصدها أو الإبلاغ عنها من قبل جمهور المستهلكين والمتعاملين.

بلدية دبي

بدورها أغلقت بلدية دبي صالوني حلاقة بسبب عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، ونفذ مفتشو البلدية 2528 زيارة تفتيشية على المؤسسات أول أمس، وبلغ العدد الإجمالي للمؤسسات المخالفة 58 مؤسسة، وتم توجيه 70 تنبيهاً، وبلغت نسبة الالتزام الإجمالية بالإجراءات الاحترازية لجميع المؤسسات 95 %، وبلغ عدد المؤسسات المستوفية لاشتراطات وتدابير السلامة العامة 2398 مؤسسة.

وتقوم البلدية بمتابعة الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية التي ألزمت بها جميع المؤسسات والأنشطة الخاضعة لرقابتها، وأصدرت تعاميم بشأنها؛ من خلال زيارات تفتيشية للتأكد من الالتزام بها، واتخاذ الإجراءات اللازمة مع الجهات غير الملتزمة وفقاً للضوابط المعمول بها لديها.

ويتم التدقيق على سجلات المتابعة اليومية لصحة العاملين، وتدوين عمليات التعقيم والتطهير، كما يقوم مفتشو البلدية بالتدقيق على الصالونات الرجالية والنسائية للتأكد من الاشتراطات الاحترازية من أبرزها: التركيز على النظافة الشخصية وغسل اليدين بالماء والصابون أو تعقيم اليدين للعاملين بشكل دوري قبل وبعد كل خدمة، مع توفير معقم اليدين للزبائن في أماكن متفرقة، واستخدام الفوط والمناشف أحادية الاستخدام وارتداء كمامة الوجه وقفاز اليدين للعاملين، وضرورة زيادة دورية التنظيف والتطهير والتركيز على مقابض الأبواب والسلالم، ومناضد أجهزة دفع النقود، وأجهزة التحكم بجهاز التلفزيون وأجهزة التكييف، كذلك التركيز على كراسي الحلاقة وطاولات تقديم الخدمة «قبل وبعد الخدمة»، وعلى جميع الأدوات والأجهزة والمواد المستخدمة، وأحواض غسيل الأيدي والشعر، والأرفف والأدراج والخزائن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات