العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مستشفى خليفة يحقق إنجازاً في الفحص الجيني للأورام الصلبة

    • الصورة :
    • الصورة :
    صورة

    حقق مستشفى الشيخ خليفة التخصصي في رأس الخيمة إحدى مبادرات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، حفظه الله، إنجازاً جديداً في مختبراته يعتمد على «الفحص التفصيلي» لتحديد نوع الأورام الصلبة بشكل دقيق والعلاج الناجح والفعال للأورام والذي يعد الأول من نوعه في دولة الإمارات العربية المتحدة من حيث التقنية المستخدمة لتسلسل الجيل القادم، ومن حيث عدد الجينات التي يتم تحليلها في الفحص نفسه والذي بلغ 52 فحصاً جينياً في العينة الواحدة.

    وقالت الدكتورة هيو جين بارك استشاري علم الأمراض التشريحية والسريرية: أول مرة تم إجراء الاختبار الجديد OncoFocus الذي مكننا من التوسع لإجراء 52 فحصاً جينياً للأورام الصلبة في العينة الواحدة بعد أن كانت 22 جيناً في السابق، باستخدام عينات من الحمض النووي والحمض النووي الريبي المستخرج من أنسجة الورم الصلب والذي يعد من الفحوص النادرة والدقيقة عالمياً حيث قامت مختبرات مستشفى الشيخ خليفة التخصصي باختبار الجينات المتعلقة بسرطان الرئة، القولون والمستقيم، الثدي، الدماغ، الكبد، المبيض والغدد اللعابية والتي تعتمد على الحمض النووي للسلسلة الوراثية من خلال الجينيوم البشري.

    وأشارت إلى أن تقنيات فحوص تسلسل الحمض النووي ستمكن الأطباء في المستشفى من تحديد وتحليل المتغيرات الجينية لدى المرضى، وهو ما يعطي معلومات مهمة حول الطفرات في المحتوى الجيني للمرضى، ما يسهل عملية التشخيص الدقيق للمرض المصاب به الفرد ووضع استراتيجيات فعالة وهادفة للعلاج وبأسرع وقت ممكن، حيث يعد عامل الوقت من العوامل المهمة في نجاعة العلاج، كما يمكن من تحديد مدى استجابة الورم للعلاج الكيميائي وغيره من أنواع العلاجات التي تتناسب حسب حالة المريض.

    من جهته قال الدكتور يونج جون آن، استشاري جراحة أورام الجهاز الهضمي والرئيس الطبي في المستشفى: إن مختبرات المستشفى تضم كوادر متخصصة ومدربة لإجراءات الفحص الجيني، ويعد الفحص الجديد من الإنجارات التي تفخر بها مختبرات المستشفى ضمن مجموعة من الفحوص المهمة والفريدة من نوعها في الدولة، إلى جانب الأجهزة المتطورة والتحليل الآلي على نظام ذاتي الحركة يقوم بنقل العينات من الأقسام والعيادات والمراكز المختلفة إلى المختبر ويقوم بإعادة توزيع النتائج على الشبكة العنكبوتية المتصلة إضافة إلى ربطه ببنك الدم ما يمكن من توفير العلاج المناسب والدقيق لمجموعة واسعة من أنواع الأورام.

    اعتراف دولي

    وأضاف: يعد مختبر علم الأمراض في مستشفى الشيخ خليفة التخصصي أول مختبر في الدولة يحصل على شهادة الاعتراف الدولي للمواصفات ISO 15189 في الاختبارات الجينية للمواد باستخدام تقنية تسلسل الجيل القادم Next Generation Sequencing، حيث كان يستدعي إجراء مثل هذه الفحوص خارج الدولة وكانت تستغرق أكثر من 3 أسابيع، فضلاً عن التكلفة المادية للفحص الواحد الذي كان يجرى للشخص، وإن توفيره في مختبرات مستشفى الشيخ خليفة التخصصي، سوف يجعل النتائج أمام الأطباء خلال أيام قليلة ما يقلل التكلفة ويخفف على المرضى.

    طباعة Email