97 % التزام المؤسسات في دبي بالاشتراطات الاحترازية

نفذ مفتشو بلدية دبي 2555 زيارة تفتيشية على المؤسسات، أول من أمس، أسفرت عن إغلاق 5 صالونات و3 مطاعم، بسبب عدم الالتزام بالإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية.

وتم تحرير 23 مخالفة وتوجيه 57 تنبيهاً، فيما بلغت نسبة الالتزام الإجمالية بالإجراءات الاحترازية لجميع المؤسسات 97 %، وبلغ عدد المؤسسات المستوفية لاشتراطات وتدابير السلامة العامة 2467 مؤسسة.

متابعة

وكانت بلدية دبي أصدرت في وقت سابق تعاميم، تتضمن الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية، ألزمت بها جميع المؤسسات والأنشطة الخاضعة لرقابتها، من أبرز تلك الاشتراطات: التباعد الاجتماعي وزيادة دورة التنظيف والتطهير في جميع الأوقات والالتزام بلبس الكمامات والقفازات، حيث تقوم البلدية بمتابعة تلك الإجراءات من خلال التفتيش، للتأكد من الالتزام بها، واتخاذ الإجراءات اللازمة مع الجهات غير الملتزمة وفقاً للضوابط المعمول بها لديها.

سجلات

ويتم التدقيق على سجلات المتابعة اليومية لصحة العاملين، وتدوين عمليات التعقيم والتطهير، إضافة إلى التأكد من تطبيق اشتراطات سلامة الغذاء على الأغذية أثناء الاستلام والتحضير والتخزين، والعرض في درجات حرارة صحية، وتطبيق إجراءات النظافة والتعقيم، لمنع عدم حدوث تلوث تبادلي ومكافحة الآفات. كما تدقق البلدية على مختلف المؤسسات الغذائية في الإمارة باختلاف أنشطتها، وكذلك يقوم مفتشو بلدية دبي بالتدقيق على الصالونات الرجالية والنسائية، للتأكد من الاشتراطات الاحترازية منها: ضرورة زيادة دورية التنظيف والتطهير والتركيز على مقابض الأبواب والسلالم، ومناضد أجهزة دفع النقود، وأجهزة التحكم بجهاز التلفزيون أجهزة التكييف، كذلك التركيز على كراسيّ الحلاقة وطاولات تقديم الخدمة «قبل وبعد الخدمة»، وعلى جميع الأدوات والأجهزة والمواد المستخدمة، وأحواض غسيل الأيدي والشعر، والأرفف والأدراج والخزائن، كذلك تنظيف وتعقيم دورات المياه والتركيز على النظافة الشخصية وغسل اليدين بالماء والصابون أو تعقيم اليدين للعالمين بشكل دوري قبل وبعد كل خدمة مع توفير معقم اليدين للزبائن في أماكن متفرقة، واستخدام الفوط والمناشف أحادية الاستخدام، وارتداء كمام الوجه وقفاز اليدين للعاملين.

إلى ذلك، واصلت فرق التفتيش الميداني التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في اقتصادية دبي، جولاتها الرقابية الميدانية في مختلف أنحاء الإمارة، ضمن جهودها المستمرة لضمان الالتزام بتطبيق الإجراءات والتدابير الاحترازية الرامية للحد من تفشي فيروس «كوفيد19» المستجد.

وقد تم أمس مخالفة 14 منشأة، توزعت ما بين منشآت في قطاع التجزئة، تجارة المستلزمات الطبية، الصرافة، الشحن، وإدارة تسويقية، كما تنوعت مواقع المنشآت المخالفة لتشمل عدداً من مراكز التسوق، إلى جانب مناطق عيال ناصر، الضغاية، الخبيصي، رقة البطين، والقرهود. وتركزت التجاوزات المرتكبة من قبل المنشآت المخالفة على عدم لبس الكمامات من قبل الموظفين.

من جهة أخرى، وجهت فرق التفتيش التابعة لقطاع الرقابة التجارية وحماية المستهلك في الدائرة، تنبيهاً لـ 5 منشآت أخرى بسبب عدم وضع ملصقات التباعد الجسدي بالشكل المطلوب، فيما بلغ عدد المنشآت المستوفية للشروط والتدابير الاحترازية 634 منشأة.

مساهمة

تشدد اقتصادية دبي على ضرورة مساهمة فئات وشرائح المجتمع في الحفاظ على المكتسبات التي حققتها إمارة دبي خلال المرحلة الراهنة، رغم التحديات الكبيرة والعالمية بسبب الجائحة الصحية. والتي أسهمت في تحقيق إمارة دبي للعودة التدريجية وصولاً إلى ممارسة الأنشطة الاقتصادية بشكل طبيعي وآمن. مشيرة إلى أنها لن تتهاون مع المخالفات والتجاوزات التي يتم رصدها أو الإبلاغ عنها من قبل جمهور المستهلكين والمتعاملين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات