غوتيريس: فرصة لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية

أعلن الأمين العام للأمم المتحدة ​أنطونيو غوتيريس، أن «المعاهدة بين الإمارات وإسرائيل​ ساهمت في وقف ضم الأراضي المحتلة في ​الضفة الغربية​، ما خلق فرصة لاستئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية المباشرة».

وأشار ​أنطونيو غوتيريس​ إلى أن ​الأمم المتحدة​ كانت دائماً تحذر من العواقب المأساوية التي قد تترتب على الضم، للسلام والاستقرار في المنطقة، ما قد يقوض تسوية الصراع على أساس حل الدولتين، موضحاً أن «المعاهدة حققت نتيجة مهمة جداً في وقف ضم الأراضي المحتلة، هذه الفرصة موجودة الآن، وقد تم وقف الضم، ونعتقد أنه الوقت المناسب لإعادة الحوار بين ​الفلسطينيين​ والإسرائيليين من أجل إيجاد حل سياسي».

وأردف الأمين العام للأمم المتحدة بالقول «نعتقد أن الحل القائم على أساس حل الدولتين هو السبيل الوحيد لحل مشكلة شعبين، ينبغي أن يكون لهما القدرة على العيش معاً في سلام».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات