سلطان الجابر: معاهدة السلام خطوة مهمة للتعاون الإيجابي

أكد معالي الدكتور سلطان بن أحمد الجابر، وزير الصناعة والتكنولوجيا المتقدمة، أن توقيع معاهدة السلام مع إسرائيل خطوة مهمة على طريق التعاون الإيجابي والبنّاء الذي يهدف لتحقيق التقدم وتعزيز فرص التنمية الاقتصادية والاجتماعية في المنطقة.

وقال معالي الجابر، في اتصال هاتفي مع «سكاي نيوز عربية»، أول من أمس، في أعقاب التوقيع: «إن الإمارات وإسرائيل من أكبر الاقتصادات وأكثر المجتمعات ديناميكية في المنطقة، هذه الاتفاقية سيكون لها أثر مباشر في دفع عجلة التقدم والنمو والاستقرار والازدهار، وكذلك خلق فرص مفيدة للبلدين والمنطقة والعالم، وهذا سيكون له مساهمة مباشرة في إرساء السلام والأمن والاستقرار في المنطقة».

شراكات

وأوضح أن «الإمارات دائماً تتطلع إلى الشراكات الإيجابية البنّاءة، وخلق فرص جديدة في مجالات تمتلك فيها مزايا تنافسية، أو في القطاعات الحيوية والصناعات الجديدة التي تمتلك آفاقاً واعدة للنمو».

وأضاف معاليه: «كلا البلدين له مزايا تنافسية ونقاط قوة، على سبيل المثال الإمارات تعتبر الأولى في مجالات التجارة الإلكترونية والتكنولوجيا وتشجيع الابتكار على المستوى العربي، كذلك لدينا استراتيجية شاملة للذكاء الاصطناعي، والإمارات اليوم الثانية عالمياً في تطبيقات تكنولوجيا المعلومات، وأطلقنا من فترة قريبة مسبار الأمل إلى المريخ. هذه كلها فرص لها دواعي للشراكة الاستراتيجية بين البلدين».

وتابع: «بالنسبة لإسرائيل فهي متقدمة في مجالات مثل الصناعات النوعية والكيميائية والإلكترونية، وهي في المرتبة الثالثة في العالم بعد أمريكا والصين في تطبيقات الذكاء الاصطناعي، وعندهم كذلك أعلى معدل إنفاق على البحوث والتطوير في منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، وهذا يحقق الاستفادة المثلى للشراكة في مجالات البحوث والتطوير».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات