126 مريضاً استفادوا من مساعدات «رحمة»

أكد الدكتور جمال سند السويدي، رئيس مجلس إدارة جمعية رعاية مرضى السرطان «رحمة»، حرص الجمعية على القيام بدورها الإنساني والاجتماعي، والتعبير عن الحسّ العميق بالمسؤولية الوطنية تجاه القضايا المجتمعية، وفي مقدمتها الرعاية الصحية التي توفرها الدولة، وخاصة إلى أولئك الذين يعانون أمراضاً خطيرة مثل مرض السرطان.

وكانت الجمعية ضمن جهودها في دعم مرضى السرطان، قدمت مساعدات مالية منذ إنشائها عام 2015، بلغت قيمتها 8562650 درهماً، استفاد منها 325 مريضاً، من ضمنها 4373194 درهماً من أموال الزكاة، وبلغ حجم المساعدات التي قدمتها لمرضى السرطان منذ بداية العام الجاري 3283683 درهماً، استفاد منها 126 مريضاً.

وفي إطار ما تقدمه الجمعية من أوجه دعم مختلفة لمرضى السرطان وعائلاتهم، فقد عملت على تنظيم زيارات لمجموعة من الطلبة، مرضى السرطان، الذين يتلقون العلاج في المستشفيات الحكومية في الدولة، حيث قامت بزيارة مستشفى مدينة الشيخ خليفة الطبية، ومستشفى توام، ومستشفى دبي، ووزعت اللوازم الدراسية، التي وفرتها الجمعية بالتعاون مع مجموعة أباريل التجارية وسكتشرز، على الطلبة المرضى.

كما نظمت بمناسبة يوم المرأة الإماراتية، الذي صادف تاريخ 28 أغسطس الماضي زيارة لمجموعة من مريضات السرطان اللاتي يتلقين العلاج في مستشفى دبي، للوقوف على احتياجاتهن ودعمهن ومساندتهن، وتقديم الهدايا لهن.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات