تكريم فائزي منافسات الشباب التقنية بأبوظبي

كرمت دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي، بالتعاون مع «ستارت إيه دي» منصة مسرعات الأعمال في جامعة نيويورك أبوظبي، الفائزين في النسخة الأولى من منافسات الشباب التقنية، والتي أقيمت في إطار برنامج «أبوظبي تلهم».

وحصد جائزة المرتبة الأولى مشروع «بين بوينت» (PinPoint) الذي يقدم حلاً عملياً لتحديات التباعد الاجتماعي بالاستفادة من نموذج التعلم العميق للآلة لمعالجة مقاطع الفيديو التي تسجلها كاميرات المراقبة بهدف تقديم بيانات مباشرة حول عدد الأشخاص المتواجدين في المساحات العامة مثل المتاجر.

أما المرتبة الثانية فكانت من نصيب مشروع أوديسي (Odysy) الهادف إلى مساعدة الطلبة على اتخاذ قرارات قائمة على المعرفة حول مستقبلهم.. فيما حل مشروع سمول وورلد (SmallWorld) في المرتبة الثالثة وهو مشروع يقدم منصة مبتكرة لتعزيز المشاركة الإنسانية طويلة الأمد لدى طلاب المرحلة الثانوية.

وكانت المرتبة الرابعة من نصيب مشروع رحلة (Rehla) الهادف إلى إعادة صياغة العملية التعليمية وسد الثغرات في مجال التعليم الاستكشافي حول العالم بضغطة زر واحدة.. أما مشروع بيتك (Baytuki) الحائز المرتبة الخامسة فيطرح مفهوماً لتمكين وتثقيف المرأة في مجال الاستثمارات العقارية بالاستفادة من أداة رقمية متخصصة.

واستقطبت منافسات الشباب التقنية 173 مشاركاً تراوحت أعمارهم بين 18 إلى 29 عاماً من مختلف أنحاء الإمارات.

حلول

وطرحت المشاريع الخمسة الفائزة عدداً من الحلول المتميزة التي صممت لمعالجة المشكلات القائمة على الصعيدين المحلي والدولي. وقالت سمر المنصوري، المدير التنفيذي بالإنابة لقطاع التعليم العالي لدى دائرة التعليم والمعرفة في أبوظبي، إن ريادة الأعمال تمثل ركيزة أساسية في توجهنا نحو الاقتصاد القائم على المعرفة.

من جانبه توجه ماجد الشامسي، مدير إدارة تطوير أعمال التعليم العالي في الدائرة مدير مشروع 42 أبوظبي، بالتهنئة إلى الفائزين.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات